الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

"قمة الصناعة" تناقش توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لتسريع نمو اقتصاد أفريقيا

ناقشت الجلسة الرئيسية للقمة العالمية للصناعة والتصنيع الافتراضية خطة "مارشال مع أفريقيا" الألمانية، وشارك فيها كل من رئيس جمهورية أنغولا، جواو مانويل غونسالفس لورنسو، ورئيس جمهورية غانا، نانا أكوفو-أدو، ومفوض التجارة والصناعة بمفوضية الاتحاد الأفريقي، ألبرت موشانجا، توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لتسريع النمو الاقتصادي في أفريقيا.

وتهدف الخطة إلى توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة لتسريع النمو الاقتصادي وتحقيق التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة في إفريقيا. وقد جعلت ألمانيا من قارة أفريقيا محور رئاستها لمجموعة العشرين وتبنت هذه المبادرة التعاونية مع دول أفريقيا للمساعدة في تعزيز روح المبادرة والابتكار وخلق 20 مليون فرصة عمل جديدة سنويًا للشباب في القارة الأفريقية. بالإضافة إلى تحفيز القطاع الصناعي في القارة الأفريقية ودور صناع القرار وشركاء التنمية والقطاع الخاص في خلق هذه الفرص.

وقال رئيس جمهورية أنغولا، جواو مانويل غونسالفس لورنسو: "لا بد لنا لنتمكن من الاستفادة من الإمكانات الهائلة التي تتميز بها القارة الأفريقية من التركيز على تلبية احتياجات شبابنا عبر تزويدهم بفرص التعليم والتدريب المتطور، وخصوصًا في مجال تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، والتي تساهم بشكل كبير في تحقيق التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة في القارة.


وأضاف، لا شك أن الشراكة مع المجتمع الدولي، عبر المبادرات البناءة مثل القمة العالمية للصناعة والتصنيع، تعتبر واحدة من أسرع الطرق لتحقيق هذه الأهداف من خلال ما تتيحه هذه المبادرات من فرص لبناء الشراكات."
#بلا_حدود