الاثنين - 17 يناير 2022
الاثنين - 17 يناير 2022
أرشيفية

أرشيفية

الودائع الأجنبية في مصر تتراجع إلى 41.58 مليار دولار بنهاية يوليو

كشفت بيانات رسمية عن معاودة الودائع الأجنبية في القطاع المصرفي المصري بنهاية يوليو 2020، إلى التراجع بعد نحو 4 أشهر متتالية من الارتفاع.

وأظهر مسح أجرته «الرؤية»، باستخدام البيانات المتاحة من البنك المركزي المصري، تراجع الودائع الأجنبية للقطاع المصرفي في يوليو 2020 بقيمة 9.489 مليار جنيه، بما يعادل 600.76 مليون دولار تُمثل نسبة 1.42% على أساس شهري.

وبلغ صافي الودائع الأجنبية في يوليو 2020 نحو 657.153 مليار جنيه، بما يعادل 41.58 مليار دولار، مقابل ودائع أجنبية بلغت 666.642 مليار جنيه، بما يعادل 42.19 مليار دولار في يونيو السابق له.

وعلى أساس سنوي، تراجعت الودائع الأجنبية خلال يوليو الماضي بنسبة 7.25% مقابل 708.575 مليار جنيه، بما يعادل 44.84 مليار دولار في يوليو 2019.

يذكر أن الودائع الأجنبية في القطاع المصرفي المصري سجلت ارتفاعاً للشهر الرابع على التوالي بنهاية يونيو 2020.

وكشفت بيانات البنك المركزي المصري، ارتفاع الاحتياطات الدولية إلى 38.314 مليار دولار بنهاية يوليو 2020.