الاحد - 25 أكتوبر 2020
الاحد - 25 أكتوبر 2020
البورصة المصرية (أرشيفية)
البورصة المصرية (أرشيفية)

هل تستفيد البنوك المقيدة في بورصة مصر من إيقاف الشهادات الادخارية مرتفعة العائد؟

قالت بحوث بلتون المالية، إن إيقاف بنكي الأهلي ومصر إصدار الشهادات الادخارية الجديدة لأجل 12 شهراً، ذات العائد الثابت 15%، يعيد لبنوك (التجاري الدولي مصر، وقطر الوطني الأهلي، وكريدي أجريكول مصر، والتعمير والإسكان، ومصرف أبوظبي الإسلامي مصر، والبركة مصر، وفيصل الإسلامي المصري، والمصري الخليجي، والمصري لتنمية الصادرات)، القدرة على توسيع قاعدة الودائع لديها.

وتوقعت بلتون للأبحاث في مذكرة بحثية حديثة، أن تشهد الحصة السوقية للبنوك تحسناً تدريجياً مع هدوء المنافسة، ما يوفر متنفساً لنمو المراكز المالية.

وفي الوقت نفسه، ترى بلتون للبحوث، أن هذا القرار سيعزز فرصة التسعير لدى البنوك قيد التغطية، ما سيؤثر إيجاباً على كلفة الودائع لدى البنوك، وبالتالي مستويات هامش صافي الفائدة، مشيرة إلى أن البنوك التي لديها نسبة مرتفعة من ودائع التجزئة، مستفيدون رئيسيون (مثل بنك فيصل الإسلامي، وبنك أبوظبي الإسلامي- مصر، والبنك التجاري الدولي، وبنك كريدي أجريكول مصر).

وقرر كل من بنك مصر والبنك الأهلي إيقاف إصدار الشهادات الادخارية الجديدة لأجل 12 شهراً، ذات العائد الثابت 15%، وسيستمر حاملو الشهادات الادخارية في الحصول على نفس معدلات العائد لحين استحقاق شهاداتهم الادخارية.

وجمع البنك الأهلي المصري استثمارات تقدّر بـ280 مليار جنيه من شهادات الادخار البلاتينية، في حين جمع بنك مصر 103 مليارات جنيه من شهادات ابن مصر الادخارية منذ شهر مارس.

يذكر أن بنك الاستثمار القومي أيضاً خفض عائد الشهادات لأجل 3 أعوام (الصادرة عن البنك الأهلي المصري) من 12% إلى 10%، والشهادات لأجل عامين من 14% إلى 10.5%، والشهادات لأجل عام من 13% إلى 10.25%.

#بلا_حدود