الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021
أرشيفية

أرشيفية

أين تتجه أسعار النفط مع موجة كورونا الثانية؟ «جدوى للاستثمار» تجيب

توقعت شركة جدوى للاستثمار، في تقرير لها، أن يبقى سعر خام برنت قريباً من المستويات الحالية خلال الفترة المتبقية من الربع الرابع خلال العام 2020؛ مع احتمال زيادة صغيرة في الأسعار، حيث تواصل العديد من الدول حول العالم مصارعة موجة ثانية من حالات كوفيد-19.

وأوضحت أن خام برنت يتداول حالياً عند 40 دولاراً للبرميل، وبلغ متوسط السعر للفترة من بداية العام وحتى تاريخه 41 دولاراً للبرميل.

وذكرت أنه بالنظر إلى المستقبل يتوقع أن تضيف أوبك وشركاؤها نحو 1.9 مليون برميل يومياً إلى إجمالي الإنتاج في يناير 2021 تبعاً لاتفاق مايو الماضي، تكون حصة أوبك منها 1.16 مليون برميل يومياً.

وتابعت جدوى للاستثمار: «لكن القرار النهائي بشأن الاستمرار في الزيادة المخططة سيُتخذ على الأرجح لدى اجتماع الحلف في وقت لاحق هذا العام في ديسمبر».

وأشارت إلى أن التقديرات الحالية لأوبك تشير إلى تعافٍ تدريجي في الطلب على النفط خلال عام 2021، وحدوث عجز في موازين النفط اليومية، وسيساعد ذلك كله على انخفاض مخزونات النفط التجارية المرتفعة بصورة قياسية، ما يدعم الأسعار.

واتفقت «أوبك» والمنتجون من خارجها خلال أبريل الماضي، على تخفيض الإنتاج الإجمالي من خام النفط بمقدار 10.0 مليون برميل يومياً، بدءاً من 1 مايو 2020، ولمدة شهرين تنتهي في 30 يونيو 2020، وخلال مدة الأشهر الستة التالية، بداية من 1 يوليو 2020 إلى 31 ديسمبر 2020، وسيكون مقدار التخفيض الإجمالي المتفق عليه هو 8 ملايين برميل يومياً.

وذكرت جدوى للاستثمار أن إنتاج السعودية، أكبر المنتجين في أوبك، من الخام جاء دون تغيير في أغسطس الماضي، عند أقل من 9 ملايين برميل يومياً بقليل، متوافقاً مع المستويات المتفق عليها بين أوبك وشركائها.

#بلا_حدود