الاثنين - 15 يوليو 2024
الاثنين - 15 يوليو 2024

مؤشرات أمريكا تتراجع في المستهل وسط ترقب للانتخابات الرئاسية

مؤشرات أمريكا تتراجع في المستهل وسط ترقب للانتخابات الرئاسية

تراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في مستهل تعاملات اليوم الاثنين، مع مراقبة المستثمرين نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية المتنازع عليها، وإجراءات الإغلاق المنتشرة بجميع أنحاء أوروبا.

وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.59% بما يعادل 157.51 نقطة، ليصل إلى مستوى 26501.60 نقطة. وتراجع مؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 1.21% إلى النقطة 3269.96، كما هبط ناسداك المركب بـ2.45% إلى مستوى 10911.59 نقطة.

وفي ذلك التوقيت، زاد مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء الورقة الخضراء أمام 6 عملات رئيسية بنسبة 0.10% إلى مستوى 94.127 نقطة.

ويأتي تراجع المؤشرات الأمريكية نتيجة تركيز اهتمام المستثمرين في الفترة الحالية على مراقبة الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة الأمريكية التي تنطلق غداً الثلاثاء.

وقال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي ميتش ماكونيل، يوم الجمعة، إنه ينبغي النظر في أي حزمة مساعدات جديدة لفيروس كورونا في أوائل عام 2021، وربما يغلق الباب أمام مثل هذا التشريع بعد فترة وجيزة من الانتخابات.

ومع تضاعف حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في أوروبا خلال 5 أسابيع، ما دفع المنطقة يوم الأحد لتجاوز 10 ملايين إصابة، اضطرت دول مثل بريطانيا والبرتغال إلى تفعيل عمليات إغلاق جديدة، إلى جانب فرنسا وغيرها، في محاولة للحد من تفشي الفيروس.