الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
أرشيفية

أرشيفية

تعرف على أغلى مدن العالم في أسعار المنازل

يمثل المسكن أحد الحاجات الأساسية للإنسان، ويحكمه العرض والطلب، وبينما يتزايد عدد السكان في بعض البلدان يظل نمو المساكن دون ارتفاع، وهو ما يدفع أسعار المنازل للارتفاع الشديد.

ويراوح متوسط سعر المنازل في أغلى 10 دول حول العالم بين سعر 1.254 مليون دولار، و646 ألف دولار، وفقاً لأحدث بيانات متوفرة نقلاً عن وورلد أطلس، ويأتي ترتيب المدن كالتالي:

هونغ كونغ

يمثل سعر متوسط سعر المنازل في هونغ كونغ المنطقة الإدارية الخاصة بالصين، أعلى سعر في العالم بنحو 1.25 مليون دولار، وفي ذات الوقت يوجد منازل بأسعار قليلة بسبب زيادة عدد السكان، نظراً لوجود ما يسمى بمنازل الأقفاص، مكدسة فوق بعضها البعض، وتناسب شخصاً واحداً وبعض متعلقاته.

ميونيخ

يقدر متوسط سعر المنزل في ثالث أكبر مدينة في ألمانيا من حيث عدد السكان، بنحو مليون دولار، وتصنف كأعلى مدينة في أسعار الإيجار بألمانيا.

سنغافورة

تأتي سنغافورة في المرتبة الثالثة عالمياً كأعلى متوسط سعر للمنازل، بنحو 915 ألف دولار، وتمكنت سنغافورة من توفير مساكن ميسورة الكلفة لنحو 90%.

شنغهاي

تحتل المرتبة الرابعة مدينة شنغهاي الصينية، الأكثر سكاناً بين مدن الصين، بمتوسط سعر للمنزل 906 آلاف دولار، حيث يلجأ إليها العديد من المهاجرين للبحث عن عمل، ويتكدس نحو 24 مهاجراً في شقة مكونة من غرفتي نوم.

شنتشن

في المرتبة الخامسة كأعلى متوسط سعر للمنازل في العالم تأتي مدينة شنتشن، بجنوب الصين، بمتوسط سعر 78.4 ألف دولار، ورغم إعلان الحكومة في صيف عام 2019، عن بناء 1.7 مليون وحدة سكنية ميسورة الكلفة بالمدينة بحلول عام 2035، إلا أنها لن تكون متاحة سوى للحاصلين على شهادات جامعية، والمالكين لتصريح إقامة يعرف باسم «هوكو»، ولا يمتلكه نحو 70% من سكان المدنية، وبالتالي يتاح السكن الجديد لفئة قليلة.

بكين

تأتي العاصمة الصينية بكين في المرتبة السادسة عالمياً كأعلى متوسط سعر للمنازل بنحو 763.5 ألف دولار، ورغم جهود الحكومة لبناء المساكن ميسورة الكلفة إلا أنها لم تكن جاذبة للسكان لوجودها في ضواحي المدينة ولا يتاح إلا خيارات النقل العام.

فانكوفر

تحتل المرتبة السابعة عالمياً، مدينة فانكوفر، ثالث أكبر مدن كندا، ويقدر متوسط سعر المنزل في المدنية بنحو أكثر من 754 ألف دولار، وتحتل المدينة الصدارة في كندا من حيث نقص المساكن بأسعار معقولة.

لوس أنجلوس

تحتل مدينة لوس أنجلوس المرتبة الثامنة عالمياً، بمتوسط نحو 717 مليون دولار، بسبب عدم تمكن المدينة من مواكبة الطلب على الإسكان، وميل المدينة إلى بيع الأراضي الشاغرة لتجار التجزئة الأثرياء بدلاً من بناء مساكن ميسورة الكلفة.

باريس

تحتل العاصمة الفرنسية باريس، المرتبة التاسعة عالمياً من حيث متوسط سعر المنزل بنحو 650 ألف دولار، ويتمثل أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع سعر المنازل في عدم سماح القانون بالمباني الشاهقة، ولا يسمح للمدينة بالتوسع إلى الخارج بشدة، وبالتالي يوجد طلب مرتفع على المساكن فيها.

نيويورك

تحتل مدينة نيويورك المرتبة العاشرة عالمياً في متوسط أسعار المنازل بنحو 646 ألف دولار، وذلك بسبب عدم مواكبة النمو في المساكن لزيادة عدد السكان، ولا توجد مساحات لتوسع المدينة إلى الخارج.

#بلا_حدود