الاثنين - 12 أبريل 2021
الاثنين - 12 أبريل 2021
No Image Info

22 مليار دولار القيمة السوقية لتجارة اللحوم المصنعة مخبرياً بحلول 2026

أظهر تقرير شركة أبحاث السوق «آي مارك» (IMARC)، أن القيمة السوقية لتجارة اللحوم النباتية والمصنعة مخبرياً حول العالم سيرتفع من 8.6 مليارات دولار في عام 2020 إلى 21.91 مليار دولار بحلول 2026.

وتوقع التقرير أن هذه التجارة ستسجل معدل نمو مركب بنسبة 16.9% خلال الفترة 2021-2026.

وذكر أن كبار اللاعبين في سوق اللحوم النباتية يقدمون منتجات اللحوم النباتية برائحة وقوام أفضل وعمر تخزين أطول وقيمة غذائية عالية.

وحسب التقرير، تدخل العديد من شركات الأغذية البارزة في شراكات استراتيجية مع الشركات الناشئة المنتجة للحوم النباتية لتوسيع محافظ منتجاتها، ما يؤدي إلى زيادة جودة المنتجات.

وكان تم إنتاج لحم البرغر الصناعي لأول مرة على يد البروفيسور «مارك بوست» في جامعة «ماستريخت» في هولندا، وقام بطهيها وتناولها علناً في أحد مطاعم لندن عام 2013، واستغرق الأمر منه 3 أشهر لزراعة اللحم وتنميته بكلفة بلغت 250 ألف يورو.

ويُصنَع اللحم المخبري من خلال أخذ خزعة من الحيوان المراد تصنيع اللحم منه، في معظم الأحوال سيكون بقرة أو دجاجة مثلاً، وبعدها تؤخذ الخلايا الجذعية من العينة وتوضع في مفاعل حيوي خاص حيث تُغذى بالجلوكوز والأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن، ويسمح هذا المزيج من الخلايا والعناصر الغذائية في ظروف خاصة بتطوير الخلايا الجذعية إلى خلايا عضلية ناضجة تصير فيما بعد اللحم المستزرع.

وفي تقرير سابق، أعدته شركة «باركليز» توقع أنّ سوق اللحوم النباتية المصنعة قد تشهد نمواً يصل إلى نحو 140 مليار دولار على مستوى العالم بحلول العقد المقبل.

وحسب دراسات بحثية، فإن اللحوم المخبرية، التي يُطلِق عليها مؤيدوها «اللحوم النظيفة»، تنتج انبعاثات من الغازات الدفيئة أقل من اللحوم التقليدية بنسبة بين 78% و96%، وتستهلك أراضي أقل بنسبة 99%، وماء أقل بنسبة تُراوح بين 82% و92%.

وذكرت الدراسات أنه رغم المميزات الكثيرة للحم المُصنع مخبرياً، فإن كلفة وجهد إنتاجه حتى الآن عالية ولا تقترب من اللحم التقليدي، إذ كلَّفت أول قطعة هامبرغر نحو 330 ألف دولار، بينما تكلف القطعة الواحدة حالياً 10 دولارات للوحدة الواحدة في مقياس المعمل.

#بلا_حدود