الجمعة - 23 أبريل 2021
الجمعة - 23 أبريل 2021
بورصة الكويت. (أرشيفية)

بورصة الكويت. (أرشيفية)

%190 نمو أرباح بورصة الكويت في 2020

أعلنت بورصة الكويت عن نتائجها المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر من عام 2020، إذ حققت الشركة أداءً استثنائياً بأرباح صافية بلغت 28 مليون دينار كويتي، محققةً بذلك نسبة زيادة تفوق 190% مقارنة بأرباح عام 2019، والتي بلغت 9.6 مليون دينار كويتي.

وأوضحت الشركة أن إجمالي أصولها بلغ نحو 104.2 مليون دينار كويتي، أي بزيادة نسبتها 187.8% مقارنة بعام 2019 حيث بلغ إجمالي الأصول حينها 36.2 مليون دينار كويتي، بينما ارتفعت حقوق المساهمين بنسبة 64.5% من 32.1 مليون دينار كويتي في عام 2019 إلى 52.8 مليون دينار كويتي للسنة المنتهية في 31 ديسمبر من عام 2020.

كما أعلنت الشركة عن زيادة إيرادات التشغيل إلى 22.2 مليون دينار كويتي، أي بنسبة بلغت 56.3% عن إيراداتها في عام 2019 التي بلغت آنذاك 14.2 مليون دينار. وبلغت قيمة ربحية السهم 128.5 فلس، مقارنة بـ47.8 فلس في عام 2019، أي بزيادة نسبتها 169%.

وفي هذ السياق، أوصى مجلس الإدارة في الاجتماع الذي عقد بتاريخ 1 مارس 2021، بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 40 فلساً للسهم الواحد (خاضعة لموافقة الجمعية العمومية والجهات المختصة).

وقال حمد مشاري الحميضي، رئيس مجلس إدارة الشركة: «حققت بورصة الكويت أرباحاً صافية بقيمة بلغت نحو 28 مليون دينار كويتي محققةً ارتفاعاً ملموساً بنسبة تفوق 190% مقارنةً بصافي أرباح عام 2019. وقد جاء هذا الأداء نتيجة للتطوير والتحسين المستمرين في السوق، إذ أحرزنا تقدماً كبيراً في مسيرتنا لنكون بورصة أوراق مالية رائدة وبارزة في الشرق الأوسط، وسوق مال مصنفاً من قبل أبرز مؤشرات التصنيف العالمية».

وأضاف الحميضي: "على الرغم من الظروف غير العادية التي أفرزتها جائحة فيروس كورونا المستجد، استمرت بورصة الكويت بسلسلة إنجازاتها البـارزة وواصلــت اســتراتيجيتها سـعياً لوضع سـوق المـال الكويتـي علـى خارطـة الاسـتثمار كأحد أفضل الأسـواق الماليــة في المنطقة، ومن الكيانات الحكومية التي تم خصخصتها بنجاح. أود أن أتقدم بجزيل الشكر إلى الإدارة التنفيذية وكافة موظفي بورصة الكويت على مساهماتهم فـي مسـيرة تطـور الشركة".

#بلا_حدود