الثلاثاء - 11 مايو 2021
الثلاثاء - 11 مايو 2021
أرشيفية

أرشيفية

257.1 مليار دولار استثمارات 8 دول عربية بالسندات الأمريكية خلال فبراير

ارتفع إجمالي استثمارات 8 دول عربية في أذون وسندات الخزانة الأمريكية إلى نحو 257.12 مليار دولار في نهاية فبراير الماضي، مقارنة بـ241.63 مليار دولار في شهر يناير2021، لتسجل ارتفاعاً بنحو 6.4%، بما يعادل 15.5 مليار دولار.

ورصدت صحيفة «الرؤية»، استناداً لإحصائيات جمعتها من البيانات الصادرة حديثاً عن وزارة الخزانة الأمريكية، زيادة تلك الاستثمارات في 3 دول، فيما تم تخفيضها بخمس دول عربية أخرى، وذلك في نهاية شهر فبراير الماضي.

وارتفعت حيازة الإمارات من أذون وسندات الخزانة الأمريكية بنسبة 49.7%، إلى مستوى 50.6 مليار دولار بنهاية فبراير الماضي، مقارنة بـ33.8 مليار دولار في شهر يناير من العام الجاري.

كما ارتفعت استثمارات العراق بتلك السندات خلال فبراير الماضي، إلى مستويات 16.184 مليار دولار، مقارنة بـ14.52 مليار دولار في شهر يناير 2021، بنسبة 11.4%، بما يعادل 1.66 مليار دولار.

وارتفعت استثمارات مملكة البحرين بتلك السندات بنسبة 14.7%، إلى نحو 1.037 مليار دولار، مقارنة بـ904 مليارات دولار في شهر يناير 2021.

وفي المقابل، واصلت السعودية، أكبر الدول الخليجية المستثمرة في الأذون والسندات الأمريكية، اتجهها لخفض تلك الاستثمارات وذلك للشهر الثالث على التوالي لتقدر نسبته بنحو 1.6% بما يعادل 2.2 مليار دولار إلى 132.9 مليار دولار في فبراير الماضي، مقابل 135.1 مليار دولار في يناير 2021.

وخفضت أيضاً دولة الكويت قيمة استثماراتها في تلك القائمة من مستويات 45.3 مليار دولار في نهاية يناير الماضي إلى مستويات 44.8 مليار دولار في نهاية فبراير 2021 ما يعادل نسبة 1.1%.

وانخفضت سلطنة عُمان من استثماراتها بتلك السندات بنسبة 5.7%، بالغة قيمتها نحو 5.28 مليار دولار بنهاية فبراير الماضي، مقابل 5.6 مليار دولار في شهر يناير السابق له.

وتراجعت استثمارات المملكة المغربية بنسبة 2.13%، لتصل إلى 4.079 مليار دولار، مقابل 4.168 مليار دولار بنهاية يناير 2021.

وانخفضت أيضاً استثمارات مصر في السندات الأمريكية طفيفاً بنهاية ذات الفترة وذلك من مستوى 2.242 مليار دولار إلى مستوى 2.244 مليار دولار بنهاية شهر يناير السابق له.

وعالمياً، حافظت اليابان على المركز الأول لحيازتها من سندات الخزانة الأمريكية وذلك للشهر العاشر على التوالي بعد أن خفضت قيمتها إلى 1.258 تريليون دولار، وتليها الصين والتي خفضتها أيضاً لقيمة 1.104 تريليون دولار بنهاية فبراير 2021.

يذكر أن إجمالي سندات الخزانة الأمريكية تراجع في فبراير 2021 بنسبة 0.31%، ما يعادل 32 مليون دولار ليصل إلى 7.098 تريليون دولار، مقابل 7.12 تريليون دولار في شهر يناير الماضي.

#بلا_حدود