الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
أرشيفية

أرشيفية

روسيا ترفع معدّل الفائدة للمرة الخامسة على التوالي

رفع المصرف المركزي الروسي، الجمعة، معدّل الفائدة الرئيسي للمرة الخامسة على التوالي، وذلك في إطار سعيه لكبح ارتفاع أسعار المواد الغذائية مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية المقررة في سبتمبر الجاري.

وتتعرّض السلطات لضغوط للسيطرة على التضخّم بعدما ارتفعت أسعار المواد الغذائية الأساسية قبيل الاستحقاق الذي سيجرى بين 17 سبتمبر و19 منه والذي قد يواجه فيه حزب روسيا الموحّدة المتراجعة شعبيته منافسة انتخابية شرسة.

وخلال اجتماع عقد الجمعة، رفع المصرف المركزي الروسي معدّل الفائدة الرئيسي بواقع 0,25 نقطة مئوية إلى 6,75 بالمئة، معتبراً أن التضخم لا يزال أعلى من المعدّل المطلوب.

وقال المصرف إن «السياسة النقدية لمصرف روسيا ترمي إلى الحد من هذه المخاطر وإعادة التضخم إلى مستوى 4 بالمئة»، مشيراً إلى إمكان اتّخاذ خطوات مماثلة إضافية.

وأشار المصرف المركزي إلى أن معدّل التضخم بلغ في السادس من سبتمبر 6,74 بالمئة، متوقعا ًالعودة إلى هامش 4 إلى 4,5 بالمئة في عام 2022.

وفي أغسطس بلغ معدّل التضخّم المحتسب على فترة 12 شهراً 6,7 بالمئة، وهو الأعلى منذ خمس سنوات.

وفي الشهر نفسه أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتسديد دفعات مالية للمتقاعدين وعناصر قوى الأمن والجيش في محاولة لحشد التأييد لحزب روسيا الموحدة الحاكم.

وبعدما بقي التضخمّ في أدنى مستوياته طوال أشهر، بدأت أسعار المواد الاستهلاكية تسجل ارتفاعاً اعتباراً من مارس 2020، بدفع من تراجع قيمة الروبل في خضم جائحة كوفيد-19.

وفي الشهر نفسه باشر المصرف المركزي رفع معدّل الفائدة.

ويعقد المصرف المركزي اجتماعه المقبل في 22 أكتوبر.

وفي يوليو رفع المصرف المركزي معدّل الفائدة الرئيسي بواقع نقطة مئوية واحدة (مئة نقطة أساس) إلى 6,5 بالمئة، في أكبر زيادة منذ عام 2014.

#بلا_حدود