الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
No Image Info

البنك الدولي: تغير المناخ يهدد بهجرة 216 مليون شخص

ذكر تقرير صادر عن البنك الدولي اليوم، أن تغير المناخ محرك قوي بشكل متزايد للهجرة، ويمكن أن يجبر 216 مليون شخص في 6 مناطق من العالم على الهجرة داخل بلدانهم بحلول عام 2050.

وأضاف أن المناطق الساخنة قد تجبر على الهجرة الداخلية في وقت مبكر من عام 2030 وتستمر في الانتشار والزيادة بحلول عام 2050.

وخلص التقرير إلى أن الإجراءات الفورية والمشتركة للحد من الانبعاثات العالمية، ودعم التنمية الخضراء يمكن أن تقلل من حجم الهجرة بسبب المناخ بما يصل إلى 80%.

وأوضح أن تغير المناخ يعد محركاً قوياً للهجرة الداخلية بسبب آثاره على سبل عيش الناس وفقدان القدرة على العيش في المواقع المعرضة بشدة لذلك.

وأشار التقرير إلى أنه بحلول عام 2050، يمكن أن تشهد أفريقيا جنوب الصحراء ما يصل إلى 86 مليون مهاجر داخلي بسبب المناخ؛ وشرق آسيا والمحيط الهادئ 49 مليوناً؛ وجنوب آسيا 40 مليوناً؛ وشمال أفريقيا 19 مليوناً؛ وأمريكا اللاتينية 17 مليوناً؛ بالإضافة إلى أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى 5 ملايين.

ويطلق على تقرير البنك الدولي تقرير "Groundswell" وهو تذكير صارخ بالخسائر البشرية لتغير المناخ، ولا سيما على أفقر الناس في العالم، أولئك الذين يساهمون بأقل قدر في أسبابه.

وقال يورجن فويجيل، نائب رئيس التنمية المستدامة بالبنك الدولي، إن التقرير يرسم بوضوح مساراً للبلدان لمعالجة بعض العوامل الرئيسية التي تسبب الهجرة المدفوعة بالمناخ".

وأضاف أن كل هذه القضايا مرتبطة بشكل أساسي وهذا هو السبب في أن دعمنا للبلدان مؤهل لتحقيق أهداف المناخ والتنمية معاً مع بناء مستقبل أكثر استدامة وأماناً وقدرة على الصمود.

#بلا_حدود