الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
No Image Info

68 تريليون دولار ميراث الأجيال الشابة من ثروات العائلة خلال 25 عاماً

توقع الموقع الأمريكي «كيبلينغر» (Kiplinger)، أن يتم نقل 68 تريليون دولار ثروة العائلات إلى الأجيال الشابة والجمعيات الخيرية خلال الـ25 عاماً المقبلة.

وقال الموقع الأمريكي المتخصص بتقديم توقعات الأعمال التجارية والمشورة المالية الشخصية، في تقرير حديث، إن أهمية التخطيط الموروث لا تقتصر على عملية تحويل الثروة للأجيال القادمة، لأنه يمكن أن تسوء عدة أشياء عندما تحاول الأسرة نقل ثروتها إلى الجيل التالي.

وأورد التقرير، أنه للحفاظ على عملية تحويل الثروة الخاصة بك على المسار الصحيح، ضع في اعتبارك هذه المخاطر الأربعة الشائعة.

الخطأ الأول- عدم وضع خطة

أفاد التقرير، بأنه من الصعب على الأفراد التفكير في وفاتهم، لذلك يميل هذا إلى تأجيل التخطيط «إلى يوم آخر». بالطبع إذا مر الفرد قبل وضع الخطة، فلا يمكن تنفيذ أهدافه ورغباته.

وأشار التقرير إلى أنه لا توجد قاعدة ثابتة فيما يتعلق بالوقت المحدد لوضع خطة، إلا أن الأسرع يكون دائماً أفضل.

الخطأ الثاني- قلة التواصل والثقة

تعتبر قلة التواصل والثقة سبباً شائعاً وخطيراً لعدم نجاح الخطط القديمة في نقل الثروة غالباً، ويمكن أن يؤدي عدم توصيل خطة في وقت مبكر إلى حدوث شقاق بين الأجيال، خاصة إذا كانت مختلفة عما قد يتوقعه الأشخاص البالغون أو تضم أشخاصاً ومؤسسات أخرى قد تكون مفاجئة للورثة.

الخطأ الثالث- التحضير غير الكافي

يعد عدم كفاية الاستعداد بين الورثة المقصودين سبباً آخر لعدم نجاح العائلات في نقل الثروة، ويمكن أن تكون القدرة على إشراك أفراد الأسرة في العمل بأدوار محددة أمراً صعباً، ولكنها يمكن أن تخفف الكثير من الصداع والعقبات المحتملة على الطريق.

الخطأ الرابع- التغاضي عن الضروريات

يعتبر إغفال الضروريات السبب الأخير وراء عدم نجاح الخطط بنقل الثروة، مثل إغفال الآثار الضريبية أو المشكلات القانونية، لذلك من المهم الاستعانة بمحام أو فريق قانوني لإتمام الأمر.

#بلا_حدود