الاحد - 17 أكتوبر 2021
الاحد - 17 أكتوبر 2021
أرشيفية

أرشيفية

القطاع الخاص السعودي يسجل أفضل أداء في 12 عاماً

كشف مؤشر مديري المشتريات الصادر عن مؤسسة «آي إتش إس ماركت»، اليوم الثلاثاء، عن تسارع معدل النمو القطاع الخاص غير النفطي في السعودية إلى أقوى معدلاته في 7 سنوات، بعد أن شهدت شركات القطاع الخاص السعودي غير المنتج للنفط زيادة كبيرة في الطلبات الجديدة في شهر سبتمبر.



وذكر المؤشر، أن تخفيف قيود كوفيد-19 على النشاط والسفر إلى زيادة قوية في طلب المتعاملين، ما ساعد الشركات على توسيع الإنتاج بأقصى معدل منذ شهر مايو، وارتفعت التوقعات بشأن النشاط المستقبلي.



وسجل مؤشر مديري المشتريات الخاص بالسعودية المعدل موسمياً والتابع لشركة IHS Markit مكاسب بلغت 4.5 نقطة في شهر سبتمبر، وهو أكبر ارتفاع له منذ أن بدأ جمع البيانات لأول مرة قبل 12 عاماً، وسجل المؤشر 58.6 نقطة في شهر سبتمبر الماضي، مقارنة بقراءة 54.1 نقطة في شهر أغسطس السابق له، ما يشير إلى أقوى تحسن في ظروف العمل بالقطاع غير المنتج للنفط منذ شهر أغسطس 2015.



وبحسب المؤشر، فإن الزيادة جاءت إلى حد كبير نتيجة التسارع الحاد في نمو الطلبات الجديدة في شهر سبتمبر، وهو الأول في 3 أشهر.



علاوة على ذلك، ارتفع إجمالي الأعمال الجديدة بأسرع معدل في 7 سنوات. وأرجعت الشركات التي شملتها الدراسة، الارتفاع إلى زيادة طلب المتعاملين المحليين في ظل تخفيف قيود السفر وعودة المزيد من المتعاملين إلى مكاتبهم.



وازداد الإنتاج في الشركات غير المنتجة للنفط بمعدل أكبر في شهر سبتمبر، مع تسارع النمو لأول مرة في 4 أشهر واقترابه من مستوى شهر مايو الذي كان الأعلى في 41 شهراً. وتحسنت التوقعات الخاصة بنشاط الأعمال في المستقبل إلى أقوى مستوياتها منذ بداية العام.

#بلا_حدود