الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
No Image Info

مؤشر أسعار الأغذية العالمي يسجل أعلى مستوى منذ 2011

واصل متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الأغذية ارتفاعه خلال سبتمبر 2021 للشهر الثاني على التوالي مسجلاً 130 نقطة (أعلى مستوى منذ 2021 وفقاً لرصد «الرؤية» للبيانات التاريخية للمؤشر) أي بزيادة قدرها 1.5 نقاط أو 1.2% على مستواه المسجّل في أغسطس.

وخلال سبتمبر ارتفع مؤشر فاو للأغذية على أساس سنوي بنسبة 32.8% بمقدار 32.1 نقطة على مستواه خلال الشهر نفسه من العام الماضي.

ويعزى القسم الأكبر من الزيادة الأخيرة في المؤشر إلى ارتفاع أسعار معظم الحبوب والزيوت النباتية.

وارتفعت بدورها أسعار الألبان والسكر في حين بقي المؤشر الفرعي لأسعار اللحوم مستقراً.

وبلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الحبوب 132.5 نقطة في سبتمبر بارتفاع قدره 2.6 نقطة بارتفاع 2% عن مستواه في أغسطس السابق له و28.5 نقطة بارتفاع 27.3% على مستواه في سبتمبر 2020.

ومن بين سائر الحبوب الرئيسية، كان ارتفاع أسعار القمح هو الأشدّ في شهر سبتمبر بزيادة قدرها 4% تقريباً على أساس سنوي و41% من سنة إلى أخرى.

وواصل انحسار الكميات المتاحة للتصدير في ظلّ الطلب العالمي الكبير رفع الأسعار الدولية للقمح. وارتفعت أسعار الأرز في سبتمبر ولكنها بقيت دون المستويات الدنيا المسجلة منذ عدة سنوات في شهر أغسطس 2021 مدعومة بتحسن طفيف في الأنشطة التجارية.

وارتفعت بدورها الأسعار الدولية للشعير خلال شهر سبتمبر بنسبة 2.6% وذلك بشكل رئيسي بفعل الطلب الكبير وخفض توقعات الإنتاج في الاتحاد الروسي والأرباح المسجلة في أسواق أخرى.

وفي المقابل، بقيت الأسعار العالمية للذرة مستقرة بالإجمال ولم ترتفع سوى بنسبة 0.3% على ما كانت عليه خلال شهر أغسطس حيث إنّ الضغط التصاعدي جراء الاختلالات التي لحقت بالموانئ بفعل الأعاصير في الولايات المتحدة قابلها تحسّن التوقعات العالمية الخاصة بالمحاصيل وبدء عمليات الحصاد في الولايات المتحدة وأوكرانيا.

غير أنّ أسعار الذرة بقيت أعلى بنسبة 38% تقريباً من مستوياتها المسجلة خلال شهر سبتمبر 2020.

وبلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الزيوت النباتية 168.6 نقطة في سبتمبر بارتفاع قدره 2.9 نقطة (أو 1.7%) على مستواه المسجّل من شهر إلى آخر وأعلى بنسبة 60% تقريباً من مستواه في وقت سابق من السنة.

وارتفعت الأسعار الدولية لزيوت النخيل للشهر الثالث على التوالي حيث بلغت أعلى مستوى لها خلال 10 سنوات مدعومة بارتفاع الطلب العالمي على الواردات بالتزامن مع الشواغل بشأن تدني الإنتاج دون الإمكانات في ماليزيا بفعل استمرار النقص في اليد العاملة المهاجرة.

وبلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الألبان 117.9 نقطة في سبتمبر أي بزيادة قدرها 1.7 نقاط (1.5%) على مستواه المسجّل في أغسطس وأعلى بمقدار 15.6 نقطة (15.2%) من مستواه في الشهر نفسه من العام الفائت.

وبلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار اللحوم قرابة 115.5 نقطة في سبتمبر من دون أي تغيير يُذكر تقريباً عن مستواه المقدّر المراجع في أغسطس ولكن بارتفاع قدره 24.1 نقطة (26.3%) على مستواه خلال الشهر نفسه من العام الفائت.

وسجل متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار السكر 121.2 نقطة في سبتمبر أي بزيادة قدرها 0.6 نقاط (0.5%) على مستواه المسجّل في أغسطس وأعلى بمقدار 42.2 نقطة (53.5%) من مستواه المسجل في الشهر نفسه من العام الفائت.

#بلا_حدود