الاثنين - 29 نوفمبر 2021
الاثنين - 29 نوفمبر 2021
البورصة المصرية (أرشيفية)

البورصة المصرية (أرشيفية)

البورصة المصرية تربح 9.2 مليار جنيه بالختام بدعم من خطط التحفيز

أنهت مؤشرات البورصة المصرية تداولات اليوم، جلسة نهاية الأسبوع، على ارتفاع جماعي بدعم من خطط الحكومة المصرية لتحفيز الاستثمار في البورصة عبر حزمة إجراءات، ليربح رأس المال السوقي للأسهم المقيدة نحو 9.2 مليار جنيه.

وأقرت الحكومة المصرية، حزمة محفزات لدعم سوق الأوراق المالية وتحسين بيئة الاستثمار والأعمال، تتضمن تخفيض مصاريف التداول الخاصة بالبورصة وهيئة الرقابة المالية ومصر للمقاصة وصندوق حماية المستثمر من المخاطر غير التجارية، بالإضافة إلى إلغاء ضريبة الدمغة على تعاملات سوق الأوراق المالية بالنسبة للمستثمر المقيم لضمان عدالة عدم دفع ضريبة في حالة الخسارة، فضلاً عن خصم جميع مصاريف التداول وحفظ الأسهم وما غيرها من الوعاء الضريبي، واحتساب حافز للأموال المستثمرة في البورصة وخصمها من الوعاء الضريبي في حال تحقيق أرباح لتعظيم عائد المستثمرين، وتحقيق العدالة بين الأوعية الادخارية المختلفة.

وصعد المؤشر الرئيسي لبورصة مصر إيجي إكس 30 في ختام التداولات بنسبة 0.81%، ليغلق على 11573.14 نقطة.

وقفز مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة إيجي إكس 70 متساوي الأوزان بنسبة 3.08% لينهي تعاملاته اليوم عند 2186.47 نقطة. بينما صعد المؤشر الأوسع نطاقاً إيجي إكس 100 متساوي الأوزان بنسبة 2.72% ليغلق على 3173.98 نقطة، وارتفع المؤشر متساوي الأوزان إيجي إكس 50 بنسبة 2.96% ليغلق عند 2048.19 نقطة.

وأغلق رأس المال السوقي في ختام جلسة تداولات اليوم عند 733.552 مليار جنيه، رابحاً نحو 9.2 مليار جنيه، مقارنة بإغلاق الجلسة السابقة.

وبلغت قيمة التداول على الأسهم في ختام جلسة اليوم نحو 894.7 مليون جنيه، بعد التداول على 356.2 مليون ورقة مالية من خلال 39.3 ألف عملية.

وشهدت جلسة اليوم، التداول على 197 سهماً، ارتفع منها 120 سهماً، فيما انخفض 16 سهماً، بينما استقر نحو 61 سهماً. واستحوذ المصريون على 77% من إجمالي التعاملات، فيما استحوذ العرب والأجانب على 8.4% و14.6% على التوالي. وفي ختام تعاملات اليوم، استحوذ المستثمرون الأفراد على نحو 67.3% من إجمالي التعاملات، فيما استحوذت المؤسسات على نحو 32.7%. وعلى صعيد تعاملات المستثمرين، فقد اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب للبيع بصافٍ بيعي 72.1 مليون جنيه و6.2 مليون جنيه على الترتيب، فيما اتجهت تعاملات الأجانب نحو الشراء بصافٍ شرائي بلغ 78.3 مليون جنيه.

وسجلت تعاملات المؤسسات المصرية والعربية والأجنبية صاف شرائي بلغ 34 مليون جنيه و5.1 مليون جنيه و78.2 مليون جنيه على الترتيب.