الاثنين - 06 ديسمبر 2021
الاثنين - 06 ديسمبر 2021
 طارق الملا

طارق الملا

القاهرة تستضيف الاجتماع الوزاري السادس لمنتدى غاز شرق المتوسط

عقد اليوم بالعاصمة المصرية القاهرة، الاجتماع الوزاري السادس لمنتدى غاز شرق المتوسط، برئاسة المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بجمهورية مصر العربية، وبمشاركة وزراء قبرص واليونان وإسرائيل والأردن ومستشار الرئيس الفلسطيني وممثلي إيطاليا وفرنسا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية والبنك الدولي.

وأكد الملا في كلمته في افتتاح الاجتماع، أهمية الإنجازات التي حققها المنتدى خلال 3 سنوات فقط، حيث قام بإعداد مسودة ميثاق المنتدى ومناقشتها والموافقة عليها؛ ومن ثَمَّ تم إشهار المنتدى كمنظمة دولية، وتم الاتفاق على الوثائق الأساسية لإنشاء الأمانة العامة للمنتدى خلال 4 أشهر، مشيراً إلى أن تسهيل التعاون الثنائي والثلاثي ومتعدد الأطراف على المستوى الإقليمي، ساهم في جذب الاهتمام العالمي للمنتدى واتساعه.

واستعرض الملا ما تم إنجازه، مشيراً إلى الانتهاء من دراستين بشأن الاستفادة من البنية الأساسية المتاحة بدول المنتدى لتحقيق النمو الاقتصادي والتوازن بين العرض والطلب، إلى جانب استمرار تطوير أنشطة المنتدى وتأسيس 4 مجموعات عمل متخصصة ودعم استراتيجية التواصل العالمي للمنتدى من خلال إطلاق الموقع الرسمي، فضلاً عن توقيع اتفاقية المقر للمنتدى بالقاهرة.

وأكد الملا أن المنتدى بدأ مراجعة أولى مراحل استراتيجية العمل طويلة الأجل التي تشمل مهام المنتدى والرؤية التي يعمل وفقاً لها، والتركيز على موضوع تحول الطاقة، والحد من الانبعاثات لمكافحة التغيّر المناخي كأحد الموضوعات التي تحظى بأهمية خاصة عالمياً.

وأضاف الوزير: «لقد اتفقنا سوياً كدول منفردة وداخل المنتدى، على أن مواجهة التغيّر المناخي وتوفير مصادر طاقة نظيفة أصبح ضرورة، وبالتالي نحتاج إلى البناء على الموضوعات التي ناقشناها في قمة المناخ «cop26» لدعم التوجه العالمي لتحقيق تنمية مستدامة»، مشيراً إلى أن الغاز الطبيعي أحد الحلول لذلك، حيث إنه الوقود الأنظف من حيث الانبعاثات الكربونية، وهو مصدر يُعتمد عليه وسهل الحصول عليه في مزيج الطاقة العالمية.