الأربعاء - 17 أغسطس 2022
الأربعاء - 17 أغسطس 2022

رائد أعمال صيني يخسر أكثر من ضعف ثروته في 2021

رائد أعمال صيني يخسر أكثر من ضعف ثروته في 2021

كولن هوانغ. (أرشيفية)

واصلت خسائر رائد الأعمال الصيني كولين هوانغ، البالغ من العمر 41 عاماً، مؤسس منصة التجارة الإلكترونية الشعبية Pinduoduo، التفاقم منذ بداية العام الحالي حتى الآن، ليفقد أكثر من 43.4 مليار دولار، ما يعادل أكثر من ضعفي ثروته الحالية البالغة 19.2 مليار دولار، تضعه في المركز 95 عالمياً في مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات.

وجاء تراجع ثروته بسبب انخفاض أسهم شركته بنسبة 67.36% منذ بداية العام الحالي حتى الآن، تزامن ذلك مع حملة تشنها الحكومة الصينية على شركات التكنولوجيا منذ بداية العام، شملت تشديد اللوائح في مجالات الخدمات المالية ومنصات الإنترنت إلى أمن البيانات والقوائم الخارجية، وسط مؤشرات باستمرارها، فيما تعتبرها الحكومة إعادة تنظيم للقطاع.

وبدأ هوانغ، مسيرته العملية كمهندس برمجيات في المقر الرئيسي لشركة غوغل، عام 2004، عقب حصوله على درجة الماجستير في علوم الحاسب من جامعة ويسكونسن، وكان تلقى تعليمه الأولي في مدينة هانغتشو الصينية، ودرس في جامعة تشجيانغ، وعاد للصين مرة أخرى في 2006، للمشاركة في تأسيس «غوغل تشاينا»، وأسس أول شركة له عقب ذلك في 2007، عبارة عن موقع للتجارة الإلكترونية، وباعه بعد 3 سنوات.

وفي عام 2015 أسس شركته للتجارة الإلكترونية، وتمكن من الحصول على تمويل نحو 100 مليون دولار لدعم نمو الشركة، قبل أن تقفز ثروته بطرحها في بورصة نيويورك عام 2018، بعد جمع 1.63 مليار دولار لتسجل رابع أكبر طرح عام في الولايات المتحدة خلال 2018، وتصعد القيمة السوقية للشركة عقب أيام من الاكتتاب لتتجاوز 30 مليار دولار، ويظل كولين هوانغ محتفظاً بنحو 46.8% من حصته في أسهم الشركة.