الاثنين - 24 يناير 2022
الاثنين - 24 يناير 2022
No Image Info

UPS تنجح بتسليم مليار جرعة من لقاح كوفيد-19

أعلنت شركة UPS، المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: UPS، الثلاثاء، عن نجاحها بتسليم مليار جرعة من لقاح فيروس كوفيد-19 بدقة شبه كاملة في الموعد المحدد.

ونجحت الشركة بتحقيق هذا الإنجاز الكبير بعد عام واحد فقط من تسليم أول جرعة من اللقاح بفضل منهجيتها المبتكرة والمرتكزة على تقنيات التتبع الفريدة من خدمة UPS بريميير، وحلول سلسلة تبريد الأدوية الرائدة في القطاع، وتقديم خدمات الرعاية الصحية إلى العملاء والمجتمعات حول العالم.

وقالت كيت جوتمان، رئيسة قسم المبيعات والحلول ونائبة الرئيس التنفيذي في شركة UPS العالمية للرعاية الصحية: «لطالما كان موظفو UPS عنصراً أساسياً في جهود مكافحة فيروس كوفيد-19 من خلال دورهم في إتاحة الوصول العادل إلى خدمات الرعاية الصحية بالغة الأهمية. ولم يكن لهذا الإنجاز الكبير أن يتحقق لولا الجهود الحثيثة التي بذلها جميع العاملين في شبكتنا العالمية، إلى جانب الدعم القوي الذي تلقيناه من شركائنا وعملائنا لتسريع وتيرة توزيع اللقاح والمساهمة الفاعلة في حماية المجتمعات إلى أقصى حد ممكن».

بدوره، قال ويس ويلر، رئيس شركة UPS للرعاية الصحية: «أرست UPS للرعاية الصحية معايير عالمية جديدة في سرعة توصيل لقاحات فيروس كوفيد-19 من خلال الدعم القوي الذي وفره موظفو الشركة، إلى جانب خبراتها وإمكاناتها العالمية الواسعة في قطاع الخدمات اللوجستية. وتشكل الأدوية المستخلصة من المستحضرات الدوائية الحيوية والتي يتم توصيلها من خلال شبكات التبريد المتطورة مستقبل قطاع الرعاية الصحية، وتعد UPS للرعاية الصحية من الشركات الرائدة في هذا المجال».

من جانبه، قال رشيد فرغاتي، مدير شركة UPS في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وآسيا الوسطى: «تُعد منطقة الشرق الأوسط من أولى المناطق التي شهدت قيامنا بتسليم اللقاحات بالغة الأهمية. وأنا فخور جداً بهذا الإنجاز الكبير الذي تحقق من خلال تفاني موظفي شركة UPS وشركائها. وندرك بأن معركتنا مع الجائحة مستمرة، لذلك فإننا سنواصل العمل على توصيل اللقاحات بشكل آمن إلى المجتمعات في جميع أنحاء العالم».

وأضاف: «لعبت الشراكة والتعاون مع الهيئات الحكومية المتخصصة دوراً محورياً في ضمان قدرة UPS على توصيل اللقاحات. وسنحافظ على التزامنا الراسخ والمتمثل بالتعاون مع شركائنا الرئيسيين لضمان مستقبل أفضل لعالمنا».