الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

الضغوط البيعية تسيطر على العملات الرقمية.. وتغريدة «إيلون ماسك» تقفز بـ«دوغ كوين»

الضغوط البيعية تسيطر على العملات الرقمية.. وتغريدة «إيلون ماسك» تقفز بـ«دوغ كوين»

واصلت الضغوط البيعية السيطرة على أداء العملات الرقمية خلال تعاملات الثلاثاء مع عودة انتشار المخاوف بشأن المتحور الجديد «أوميكرون» بالأسواق العالمية والترقب لقرارات الاحتياطي الفيدرالي بشأن أسعار الفائدة وسط تزايد وتيرة التضخم، فيما غردت عملة «دوغ كوين» خارج سرب الهبوط بدعم من تغريدة مفاجئة من إيلون ماسك بخصوص قبول شركته المدفوعات بها.

وبحسب بيانات موقع «كوين ماركت كاب»، المختص برصد أداء العملات الرقمية، هبطت عملة «بيتكوين»، بنسبة 2.5% خاسرة نحو 1214.8 دولار، وذلك بعدما هبط سعرها إلى مستوى 47.37 ألف دولار بحلول الساعة 05:30 مساء بتوقيت الإمارات.

وفقدت عملة البيتكوين، المشهورة بتقلبها، أكثر من 18.3 ألف دولار منذ أن سجلت رقماً قياسياً في منتصف شهر نوفمبر الماضي عند مستوى 65.5 ألف دولار، لكنها لا تزال مرتفعة بأكثر من 62.4% هذا العام.

وفقدت القيمة السوقية الإجمالية لسعر عملة «بيتكوين» الثلاثاء نحو 17.88 مليار دولار وذلك بعد أن وصلت إلى مستوى 899.58 مليار دولار مقارنة بـ917.46 مليار دولار، متراجعة بنسبة 1.9%.

وخلال تعاملات الثلاثاء، عادت أيضاً عملة «إيثريوم» لتهبط بنسبة 4.4% وتصل إلى 3.81 ألف دولار. وتراجعت عملة «بينانس كوين» بنسبة 4.8% لتصل إلى 521 دولاراً.

وواصلت عملة «سولانا»، الهبوط بنسبة 5.03% لتصل إلى 158.14 دولار، وتراجعت عملة «كاردانو» بنسبة 4.1% لتصل إلى 1.24 دولار.

كما تراجعت عملة «ريبيل» 2.8% إلى مستوى 0.799 دولار. وانخفضت أيضاً عملة «بلوكادوت» 6.7% إلى مستوى 25.87 دولار.

فيما خالف أداء عملة «دوغ كوين» تلك التراجعات الحادة حيث ارتفعت بنسبة 22.35% بعدما صعد سعرها إلى مستوى 22.05 دولار وذلك بعد أن أعلن «إيلون ماسك» الملياردير الأمريكي في تغريدة نشرها على صفحته الرسمية على «تويتر»، أن شركة «تسلا» عملاق السيارات الكهربائية ستقوم بقبول الدفع مقابل بعض من منتجاتها بعملة «دوغكوين» الرقمية.

وفي تعاملات، الثلاثاء، تراجعت قيمة العملات الرقمية السوقية الإجمالية إلى نحو 2.16 تريليون دولار مقابل 2.22 تريليون دولار خاسرة نحو 60 مليار دولار.

وتأتي التقلبات في العملات المشفرة وسط عودة التراجعات للأصول التي تتميز بالمخاطرة بشكل عام وسط انتظار مستثمري العالم لنتائج اجتماع الفيدرالي مع نهاية هذا الأسبوع في ظل التوقعات أن تجبر معدلات التضخم المرتفعة بشكل قياسي البنوك المركزية على تشديد السياسة النقدية وهو ما يهدد بتقليل السيولة التي رفعت مجموعة واسعة من تلك الأصول الرقمية خلال الفترة الماضية.