الخميس - 27 يناير 2022
الخميس - 27 يناير 2022
الشركة السعودية للكهرباء

الشركة السعودية للكهرباء

«السعودية للكهرباء» تعتزم نقل حصتها في «الطاقة» لملكية الدولة

تعتزم الشركة السعودية للكهرباء بيع ونقل كامل حصصها في الشركة السعودية لشراء الطاقة إلى ملكية الدولة، ودعت كل المقيدين في سجل مساهمي الشركة لدى مركز الإيداع إلى

المشاركة والتصويت في اجتماع الجمعية العامـة العادية الثالثة والعشرين 30 يناير الجاري عن طريق وسائل التقنية الحديثة، من مقر الشركة الرئيس بمدينة الرياض ومن خلال استخدام منصة تداولاتي) على الرابط التالي https://www.tadawulaty.com.sa، وسيتاح للمساهمين طرح الأسئلة والاستفسارات المتعلقة ببنود اجتماع الجمعية أثناء انعقاد الجمعية من خلال رابط بث الجمعية

ويتضمن جدول أعمال الجمعية العامة حسب بيان للشركة أربعة بنود رئيسية هي:

1. التصويت على بيع ونقل كامل حصص السعودية للكهرباء في الشركة السعودية لشراء الطاقة (المشتري الرئيس) إلى ملكية الدولة، وفقاً لإعلان الشركة السعودية للكهرباء في موقع السوق المالية السعودية “تداول” في تاريخ 29/11/2021م بخصوص تلقيها برقية وزير الطاقة رئيس اللجنة الوزارية لإعادة هيكلة قطاع الكهرباء، التي تفيد بصدور قرار مجلس الوزراء رقم (227) وتاريخ 18/04/1443هـ القاضي بالموافقة على القيام بجميع الإجراءات النظامية اللازمة لبيع ونقل كامل حصص الشركة السعودية للكهرباء في الشركة السعودية لشراء الطاقة إلى ملكية الدولة.

2. التصويت على تفويض مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء بالقيام بجميع الإجراءات النظامية اللازمة لبيع ونقل كامل حصص الشركة السعودية للكهرباء في الشركة السعودية لشراء الطاقة (المشتري الرئيس) إلى ملكية الدولة.

3. التصويت على الأعمال والعقود التي تمت بين الشركة وبنك الخليج الدولي والتي لعضو مجلس الإدارة الدكتور نجم بن عبدالله الزيد مصلحة غير مباشرة فيها، وهي عبارة عن اتفاقية تمويل لمدة عام واحد، وذلك ضمن سياق الأعمال الاعتيادية ولم تمنح أي مزايا تفضيلية، بمبلغ (500) خمسمائة مليون ريال.

4. التصويت على لائحة معايير الاشتراك في الأعمال المنافسة لأعمال الشركة.

وأشار البيان إلى أن اجتماع الجمعية العامة العادية لن يكون صحيحاً إلا إذا حضره مساهمون يمثلون نصف رأس مال الشركة على الأقل، فإذا لم يتوفر النصاب اللازم لعقد هذا الاجتماع وجهت الدعوة إلى اجتماع ثانٍ يعقد خلال الثلاثين يوماً التالية للاجتماع السابق، ويكون الاجتماع الثاني صحيحاً أياً كان عدد الأسهم الممثلة فيه.

ومن جهتها أعلنت هيئة السوق المالية أنها لا تداول السعودية أي مسؤولية عن محتويات هذا الإفصاح، وتخلي مسؤوليتها صراحةً عن أيّ خسارة تنتج من جراء نشره، أو عن الاعتماد على أيّ جزء منه، كما تتحمل «السعودية للكهرباء» منفردة المسؤولية كاملة عن دقة المعلومات الواردة في ذلك الإفصاح.