الاثنين - 24 يناير 2022
الاثنين - 24 يناير 2022
No Image Info

هذا هو أكثر ما يُقلق مديري الثروات من العملات المشفرة

أظهر استطلاع أجراه أكبر مدير لصناديق التحوط للأصول الرقمية الخاضعة للجهات التنظيمية في أوروبا، أن المخاوف الأمنية تُعد أكثر ما يثير قلق المستثمرين المؤسسيين أكثر من تقلبات العملات المشفرة والأصول الرقمية.

أظهر الاستطلاع الذي شمل المستثمرين المؤسسيين ومديري الثروات من يديرون نحو 108.4 مليار دولار من الأصول، أن 79% يرون أن طريقة حفظ الأصول تمثل العامل الرئيسي لقرار الاستثمار في هذا المجال، حيث يوفر أمناء الحفظ حلولاً للمستثمرين الراغبين في تخزين الأصول المشفرة التي يملكونها وضمان حمايتها بشكل آمن، حسبما أوردت وكالة بلومبيرغ.

شمل الاستطلاع الذي أجرته «نيكيل ديجيتال لإدارة الأصول» مقابلات مع 50 مدير ثروة و50 مؤسسة استثمارية بكل أنحاء الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا والإمارات.

وبحسب الاستطلاع فإن أهم أسباب عدم الاستثمار في «بتكوين» والعملات المشفرة ذكرها المشاركون جاءت بحسب النسب كالتالي: «67% تقلب الأسعار، و56% القيمة السوقية، و49% البيئة التنظيمية، و12% البصمة الكربونية».

وأعرب المشاركون في الاستطلاع عن تفاؤلهم باحتمال قيام «لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية» بمزيد من الإجراءات لتنظيم تلك الأصول.

كان غاري غينسلر رئيس «لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية» قد طالب «الكونغرس» بتزويد اللجنة بمزيد من الصلاحيات لمراقبة تداول العملات المشفرة وإقراضها ومنصات تداولها والتي توقع 76% ممن تمت مقابلتهم بأن يوافق «الكونغرس» على منحها خلال العام الحالي.

قال التقرير، إن 73% من المستثمرين المؤسسيين ومديري الثروات يعتقدون أن منح لجنة الأوراق المالية والبورصات تلك الصلاحيات سيكون له تأثير إيجابي على سعر الأصول المشفرة والرقمية، بينما يعتقد 32% أنه سيكون له تأثير إيجابي للغاية.