الخميس - 19 مايو 2022
الخميس - 19 مايو 2022

«ماسك» يطيح بـ«بيزوس» ويتصدر قائمة فوربس لأغنى الأغنياء 2022

تربع إيلون ماسك مؤسس مجموعة تسلا على رأس قائمة أغنى أغنياء العالم 2022 للمرة الأولى على الإطلاق التي تعدها مجلة فوربس الأمريكية سنوياً.

وذكرت المجلة أنه اعتباراً من الـ11 من مارس الماضي بلغت قيمة ثروة ماسك نحو 219 مليار دولار، بعد أن أضاف 68 مليار دولار إلى ثروته خلال العام الماضي على خلفية قفزة الـ33% في سعر سهم شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية، ليتفوق إيلون ماسك على جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لمجموعة أمازون العالمية الذي هبط إلى المرتبة الثانية لأول مرة منذ أربع سنوات بسبب انخفاض بنسبة 3% في أسهم أمازون وزيادة التبرعات الخيرية، ما أدى إلى محو 6 مليارات دولار من صافي ثروته التي بلغت 171 مليار دولار.

وقالت مجلة فوربس الأمريكية أن وباء جائحة كورونا وانهيار أسواق الأسهم أثّر في ثروات العديد من أغنى الناس على الكوكب هذا العام.

2668 مليارديراً حول العالم

وبحسب التصنيف السنوي لمجلة فوربس السنوية فإن عدد الملياديرات بلغ نحو 2668 مليارديراً حول العالم في عام 2022، بانخفاض بنحو 329 شخصاً عن 2755 مليارديراً في نهاية العام الماضي.

وبحسب التصنيف فإن سقوط عدد 329 شخصاً من قائمة المليارديرات هذا العام وهو أكبر عدد منذ الأزمة المالية عام 2009.

ووفقاً للمجلة الأمريكية فإن إجمالي ثروات أغنياء الكوكب تبلغ قيمتها 12.7 تريليون دولار في العام الجاري بانخفاض عن 13.1 تريليون دولار في قائمة 2021.

وما تزال أمريكا تتصدر العالم من حيث عدد الأثرياء بنحو 735 مليارديراً تبلغ قيمة ثرواتهم 4.7 تريليون دولار، بمن فيهم إيلون موسك، الذي يتصدر قائمة المليارديرات في العالم لأول مرة.

تليها الصين بالمرتبة الثانية حيث يبلغ عدد أصحاب المليارات 607 مليارديرات بقيمة إجمالية تبلغ 2.3 تريليون دولار.

وما يزال قطب السلع الفاخرة الفرنسي برنارد أرنو، الذي أضاف 8 مليارات دولار إلى ثروته خلال العام الماضي، ثالث أغنى شخص في العالم لتصل إجمالي ثروته 158 مليار دولار.

ومن بين الخمسة الأوائل بيل جيتس مؤسس «مايكروسوفت» الذي بلغت ثروته 129 مليار دولار، والأمريكي أيضاً وارن بافيت رئيس «بيركشاير هاثاواي» الذي بلغت ثروته 118 مليار دولار.

حصل الأمريكي لاري بيدج على المركز السادس، بثروة تقدر بنحو 111 مليار دولار، حيث أسس أكبر محرك بحث عالمي «غوغل» مع صديقه سيرجي برين في عام 1998 والذي احتل المركز السابع بالقائمة بثروة 107 مليار دولار.

واحتل لاري أليسون المركز الثامن ضمن قائمة أثرياء العالم في مجلة فوربس، فهو مؤسس إحدى الشركات المتخصصة في مجال صناعة البرمجيات، وهي شركة أوراكل، حيث يمتلك حصة فيها بنحو 22.59%، ليصل صافي ثروته إلى نحو 106 مليارات دولار.

وفي المركز التاسع حل الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت السابق، ستيف بالمر، بصافي ثروة وصلت لأكثر من 91.4 مليار دولار.

وأخيراً في المركز العاشر، جاء «موكاشي أمباني» هو أغنى شخصٍ في الهند؛ إذ بلغ صافي ثروته 90.7 مليار دولار.

34 روسياً خارج القائمة

وقد حدثت أكبر الانخفاضات الدراماتيكية في روسيا، حيث انخفض عدد المليارديرات بمقدار 34 أقل من العام الماضي بعد قرار بدء العمليات العسكرية من الرئيس فلاديمير بوتين بأوكرانيا، وتلاها في قائمة الانخفاضات الصين وذلك بعد أن شنت الحكومة حملة على التكنولوجيا وهو ما أدى إلى تقليل عدد المليارديرات الصينيين إلى 87 أقل من القائمة.

ومع ذلك، وجدت مجلة فوربس أن أكثر من 1000 ملياردير أصبحوا أغنى مما كانوا عليه قبل عام. وقد أصبح 236 من الوافدين الجدد من أصحاب المليارات خلال العام الماضي - بما في ذلك للمرة الأولى على الإطلاق الوافدون من باربادوس وبلغاريا وإستونيا وأوروغواي.

أكبر 10 أثرياء بالعالم في 2022:
إيلون ماسك 219 مليار دولار
جيف بيزوس 171 مليار دولار
برنارد أرنو 158 مليار دولار
بيل جيتس 129 مليار دولار
وارن بافيت 118 مليار دولار
لاري بيدج 111 مليار دولار
سيرجي برين 107 مليارات دولار
لاري أليسون 106 مليارات دولار
ستيف بالمر 91.4 مليار دولار
موكاشي أمباني 90.7 مليارات دولار