الأربعاء - 18 مايو 2022
الأربعاء - 18 مايو 2022

صفقة لـ«بافيت» بـ4.2 مليار دولار ترفع «إتش بي» 15٪

قفز سهم شركة إتش بي «هيوليت باكارد» في نهاية تعاملات الخميس بنسبة تقترب من 15% في أعقاب الإعلان عن شراء شركة بيركشاير هاثاواي، المملوكة للملياردير الأمريكي وارن بافيت، حصة في الشركة التكنولوجية الأمريكية.

وصعد سهم «إتش بي» في نهاية تعاملات الخميس بنسبة 14.75% رابحاً 5.15 دولار ليصل إلى مستوى 40.06 دولار، وذلك بعد أن وصل إلى مستوى 34.91 دولار في نهاية جلسة الأربعاء الماضي.

وبحسب إفصاحات هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC)، فإن شركة بيركشاير هاثاواي التابعة لرجل الأعمال الأمريكي وارن بافيت استحوذت على حصة 11.4%، بقيمة 4.2 مليار دولار، في شركة إتش بي «هيوليت باكارد»، الشركة المعروفة في مجال تصنيع أجهزة الحواسيب الشخصية والطابعات.

واشترت الشركة بعض تلك الأسهم هذا الأسبوع في معاملات متعددة، فبحسب إفصاح الأربعاء الذي نقلته شبكة «سي إن بي سي» الأمريكية، فإن بيركشاير هاثاواي أصبح لديها الآن استثمار بحوالي 121 مليون سهم فيها، وذلك بعد شراء حوالي 11 مليون سهم خلال الأيام الثلاثة التي سبقت يوم الأربعاء، وبأسعار تتراوح بين 35 دولاراً و37 دولاراً.

وتحاول الشركة الاستثمارية الأمريكية التي يديرها بافيت، استخدام جزء من السيولة النقدية القوية التي تمتلكها، بعد أن وسعت محفظتها في الأسهم البالغة 350 مليار دولار مؤخراً.

كما أن بيركشاير، التي ابتعدت تاريخياً عن بعض الاستثمارات التكنولوجية، اتجهت أكثر إلى هذا القطاع في السنوات الأخيرة وكونت حصة في شركة أبل بلغت قيمتها أكثر من 161 مليار دولار في نهاية عام 2021.

ولا تستثمر بيركشاير عادةً في شركات التكنولوجيا، على الرغم من أنها أغلقت عام 2021 بحصة قدرها 161.2 مليار دولار في شركة آبل (AAPL.O).

وذكرت شركة HP ‏ في بيان لها أن: "شركة بيركشاير هاثاواي من أكثر المستثمرين احتراماً في العالم ونحن نرحب بهم كمستثمر". وجدير بالذكر أن شركة HP وإبان فصلها عن هيوليت باكارد السابقة عام 2015، باتت تستفيد من زيادة الطلب حيث يقضي الأشخاص وقتًا أطول في العمل والتعليم من المنزل.

وذكر المحلل في صحيفة مورنينغ ستار مارك كاش أن شركة HP نجحت في جذب بيركشاير لأن HP تعيد رأس المال بقوة إلى المساهمين من خلال عمليات إعادة شراء الأسهم وتوزيع أرباح أعلى. وأضاف كاش: "تعمل HP في الأسواق التي تواجه تحديات في النمو (بشكل دائم) بمعدلات مرتفعة، لذا فإن التركيز على الهوامش والعوائد هو أفضل طريقة لمكافأة المساهمين".

ويسعى بافيت إلى استثمار السيولة المتراكمة في بيركشاير، التي بلغ مجموعها 146.7 مليار دولار في نهاية العام، مشيرًا إلى التقييمات العالية والمنافسة من الأسهم الخاصة والمستثمرين الآخرين، إذ وافقت الشركة التي اتخذت من بالو ألتو في كاليفورنيا مقراً لها الشهر الماضي على شراء شركة تصنيع الملحقات الصوتية والفيديو بولي (POLY.N)، والتي كانت تعرف باسم بلانترونيكس، مقابل 1.7 مليار دولار.

لكن الشهر الماضي، قالت مجموعة أوماها العملاقة بولاية نبراسكا إنها خصصت ما يقرب من 22 مليار دولار لاستثمارات جديدة كبرى تشمل حصة 14.6 ٪ في شركة أوكسيدنتال للبترول (OXY.N) وشراء شركة التأمين Alleghany Corp (Y.N) بقيمة 11.6 مليار دولار، وهي أكبر عملية استحواذ في بيركشاير منذ عام 2016. كما تمتلك بيركشاير أيضًا العشرات من الشركات بما في ذلك شركة جيكو للتأمين على السيارات وسكة حديد بي إن إس إف.