الاثنين - 27 مايو 2024
الاثنين - 27 مايو 2024

تجار مجوهرات: الرقابة الصارمة تمنع غش الذهب

تجار مجوهرات: الرقابة الصارمة تمنع غش الذهب
استبعد تجار ذهب ومجوهرات في سوق دبي للذهب وجود حالات غش أو بيع قطع مزيفة، موضحين أن غالبية الفيديوهات المتداولة في بعض الوسائط بشأن حالات غش ليست في دبي بل من خارج الدولة.

وأوضح تجار لـ «الرؤية»، أن سوق دبي من أكثر الأسواق العالمية حزماً في الجودة، ومقصد لمختلف الجنسيات الراغبة في شراء المجوهرات والذهب عامة.

وقال مالك محال عنان للمجوهرات، عبدالعزيز الخطيب، إن الذهب المزيف في الأسواق المحلية مستبعد بشكل نهائي بسبب الرقابة الصارمة للجهات المعنية من البلدية التي تراقب بشكل دوري من خلال جولات تفتيشية فجائية.


وأضاف الخطيب أن جميع المحال لديها الأدوات التي تمكن المستهلك من التأكد من المشتريات.


وعدد بعض المميزات التي تمكن المستهلك من التفريق بين الأصلي والمزيف مثل استعمال محلول الأسيد المتوافر في كل المحال والرقم الأصلي لكل قطعة من الذهب، مشيراً إلى أن جميع محال الذهب لا تبيع معادن أخرى مشابهة للذهب.

وأوضح أن المحال في سوق الذهب لا يمكن أن تغامر بسمعتها لربح بضعة دراهم، مشيراً إلى اطلاعه على بعض الفيديوهات المتداولة حول الغش لكنها ليست في الدولة.

ونفى مدير محال أنطوان للمجوهرات، خليل الخوري، صحة بعض الفيديوهات المتداولة بخصوص غش في ذهب بأسواق دبي، مؤكداً أن تاجر الذهب لا يمكن أن يخسر سمعته لربح بضعة دراهم. وأضاف الخوري أن جميع المبيعات تتم بفواتير تمكن العميل من الشكوى لدى الجهات المعنية، كما نتحقق من صحة الذهب، حيث يمكننا معرفة الأصلي من المزيف بسهولة عند شرائنا للذهب المستعمل من الأفراد العاديين.

من جهتها، قالت خبيرة تحليل الذهب في داماس للمجوهرات، شبانة الأنصاري، إن التعرف على الذهب الأصلي من المزيف يتم من خلال الرقم الأصلي للقطعة الذهبية أو من خلال المختبرات.

وأوضحت أن جميع المبيعات مفوترة تمكّن صاحبها من الشكوى لدى الجهات المعنية في حال أي شك إن وجد، لافتة إلى أن الذهب في دبي مراقب بصرامة، وقبل وضع أي قطعة للبيع تتم مراقبها من مختبر البلدية بطرق متعددة تمنع أي احتيال.