الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

1.8 مليار درهم صافي مشتريات الأجانب في "دبي المالي" خلال النصف الأول

1.8 مليار درهم صافي مشتريات الأجانب في "دبي المالي" خلال النصف الأول

على هامش مشاركة وفد سوق دبي المالي بمؤتمر ترويجي في لندن. (الرؤية)

حافظ المستثمرون الأجانب على حضورهم القوي في سوق دبي المالي، إذ بلغت حصتهم من التداول 50 في المئة خلال النصف الأول من العام الجاري، في حين بلغت نسبة ملكيتهم 18 في المئة من القيمة السوقية وبمعدل نمو تراكمي سنوي يعادل ستة في المئة منذ عام 2010. وبلغ صافي قيمة مشتريات المستثمرين الأجانب، الذين يمثلون نحو ثلث المستثمرين في السوق، منذ بداية العام الجاري 1.8 مليار درهم.

وبلغت المؤسسات الاستثمارية، التي يصل عددها إلى 11 ألف مؤسسة في السوق، من التداول إلى 52 في المئة ونسبة ملكيتها من إجمالي القيمة السوقية إلى 84 في المئة.

وضمن مساعيه لتعزيز الاستثمارات الأجنبية، شارك سوق دبي المالي وعدد من الشركات المدرجة في فعاليات ملتقى HSBC للأسواق العالمية الناشئة في لندن بمشاركة نحو 400 مؤسسة استثمارية عالمية.

وعقد كبار المسؤولين في الشركات المدرجة المشاركة 124 اجتماعاً مع ممثلي 47 مؤسسة استثمارية عالمية تدير مجتمعة استثمارات بقيمة 2.6 تريليون دولار أمريكي.

وقال رئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، عيسى كاظم، إن "نجاح الحدث يعكس ثقة المستثمرين في المناخ الاقتصادي في دبي ودولة الإمارات كما يعكس قدرة السوق المتزايدة على تعزيز النمو واستدامته واستقطاب مؤسسات استثمارية جديدة من مختلف الفئات نتيجة تنوع وجودة فرصه الاستثمارية المستندة إلى أرضية صلبة بفضل قوة المقومات الأساسية للاقتصاد الوطني.

من جانبها، قالت نائب رئيس تنفيذي، رئيس قطاع تطوير الأعمال في سوق دبي المالي، فهيمة البستكي، إن السوق يمتلك قدرات متميزة ورصيداً هائلاً من الخبرات فيما يخص مساندة شركاته المدرجة في جهودها لتوطيد صلاتها بالمجتمع الاستثماري العالمي سواء عبر مؤتمره الرائد للمستثمرين العالميين، الذي ينظمه بصورة منتظمة في لندن ونيويورك منذ عام 2007 أو غيره من الفعاليات التي أسهمت في تحقيق نقلات نوعية على صعيد زيادة انفتاح الشركات المدرجة إزاء المستثمرين".