الاثنين - 20 يناير 2020
الاثنين - 20 يناير 2020
No Image

موانئ أبوظبي والغرفة التجارية العربية البرازيلية تعززان علاقاتهما التجارية

وقعت الغرفة التجارية العربية البرازيلية، خلال ندوة نظمتها في مقرها في ساوباولو، مذكرة تفاهم مع موانئ أبوظبي، لتعزيز فرص الأعمال المتنامية في كل من ساو باولو، وميناء خليفة، أحد أسرع الموانئ نمواً في العالم.

وقال رئيس الغرفة التجارية العربية البرازيلية روبنز حنون: "تمثل مذكرة التفاهم فرصة تتيح للطرفين استكشاف وتشجيع وتعزيز آفاق الاستثمار الكبيرة بينهما. ومن خلال هذا التعاون، فإننا نفتح قنوات جديدة للشركات البرازيلية للدخول في سوق أبوظبي المتنامي باطراد وتحقيق النجاح والازدهار فيه. وتعتبر منطقة خليفة الصناعية على سبيل المثال، منطقة استراتيجية وفعالة من حيث التكلفة مع إمكانيات نمو هائلة، ما يُمكن الشركات البرازيلية من التوسع في أبوظبي وأسواق دولة الإمارات الأخرى وكذلك في أجزاء مختلفة من المنطقة والعالم".

ومن جملة المزايا المقدمة للشركات البرازيلية الراغبة في الاستثمار في مدينة خليفة الصناعية (كيزاد)، التكلفة المنخفضة والسرعة ونسبة النمو والمجتمع المحيط والقابلية للتنبؤ وسلامة الأعمال. وتعتبر الإمارات العربية المتحدة مركزاً رئيساً لإعادة التصدير، إذ إنها تشتري وتعيد بيع الكثير من السلع للعديد من الدول.

وتعكس مذكرة التفاهم رسالة الغرفة التجارية العربية البرازيلية الهادفة إلى بناء علاقات وروابط اقتصادية واجتماعية وثقافية أقوى وأكثر حيوية بين البرازيل والدول العربية، وتوسيع الشراكات بين الجانبين وخلق فرص تجارية واستثمارية في مختلف القطاعات، بما في ذلك الزراعة والتكنولوجيا الطبية والتعدين ومستحضرات التجميل والبناء والتجارة والمجالات الأخرى التي يمكن أن تضيف قيمة على الاقتصاد ومجال الأعمال.

#بلا_حدود