الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
بنك دبي الإمارات الوطني. (الرؤية)

بنك دبي الإمارات الوطني. (الرؤية)

الإمارات دبي الوطني: المشهد الاقتصادي العالمي مرن وننتظر معدلات نمو قريبة من 2019

أكد المسؤول الرئيس للاستثمار لدى مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، موريس غرافيير، أن المشهد الاقتصادي العالمي يتسم بالمرونة عموماً، متوقعاً وصول معدلات النمو العالمية إلى مستويات قريبة من العام الماضي مقارنة بمعدلات تضخم منخفضة.

وخلال فعالية أقامها البنك مؤخراً، قال غرافيير: «بعد أن كان عام 2019 مذهلاً ومدفوعاً بموجة التسهيلات النقدية لمواجهة حالة التشاؤم المفرطة، نتوقع عودة الأسواق إلى الواقع الذي يفرض علينا الاقتصار على الأساسيات»، وفقاً لبيان صحافي.

وأشار غرافيير إلى أن آثار التخفيضات التي طرأت في العام الماضي ستظهر على أسعار الفائدة، ما سيدعم الإنفاق الاستهلاكي، ويساعد في إدارة أحجام الديون الهائلة، ويعطي جرعة تفاؤل للبنوك المركزية الأخرى خاصة في الاقتصادات النامية.

وتابع: «من جهة أخرى، تبدو التقييمات، ولا سيما في الأسواق المتقدمة، مرتفعة جداً بحيث لا تتيح لنا تعزيز تقييمنا. وفيما يتعلق بترسيخ مكانتنا بين مجتمع المستثمرين العالمي، تم استبدال حالة التشاؤم المفرطة التي شهدها العام الماضي بحالة فتور حيادي هذا العام، وهو أقل ملاءمة للأسواق طبعاً».

وأوضح غرافيير «باختصار: السيناريو الأساسي جيد ولكنه محكوم بالأسعار كلياً، ما يحد من قابلية الاتجاه الصعودي، ويضعف المقاومة إزاء أي مفاجآت سلبية».

ولفت إلى أن بنك الإمارات دبي الوطني يتوقع أن تثمر توزيعاته الاستثمارية عن إيرادات من خانة واحدة في عام 2020، قريبة من عائداتها المتوقعة على المدى الطويل ومن معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الاسمي العالمي.

#بلا_حدود