الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
(أرشيفية)

(أرشيفية)

11 % من الشركات في دبي تخطط لفتح فروع جديدة خلال الـ12 شهراً المقبلة

تخطط 11% من الشركات في دبي لفتح فروع جديدة داخل/ خارج الإمارات خلال الـ12 شهراً المقبلة، بحسب الدراسة الاستقصائية التي أصدرتها دائرة التنمية الاقتصادية مؤخراً لقطاع الأعمال في دبي عن الربع الرابع من 2019 .

وأظهرت نتائج الدراسة أن الشركات التي تخطط لفتح فروع جديدة داخل أو خارج الإمارات 50% منها تخطط لفتح فروع جديدة داخل دبي، و14% لفتحها في إمارة أخرى، و27% لفتحها خارج الإمارات، و9% غير متأكدين من خطط التوسع الخاصة بهم.

وبحسب الدراسة، فإن 30% من الشركات في دبي خلال الـ12 شهراً المقبلة تخطط لتوسيع مقرها الحالي عن طريق ترقية التكنولوجيا، وإضافة منتجات/ خدمات جديدة وفتح فروع جديدة.

وفيما يتعلق بالمصدرين، فإنهم الأكثر تفاؤلاً مقارنة بالشركات غير المصدرة، إذ تم تعزيز توقعات مبيعات التصدير، حيث ارتفع صافي الرصيد من 48% للربع الأول من عام 2019 و41% للربع الرابع من عام 2019 إلى 55% للربع الأول من عام 2020. وواصل الطلب الخارجي، وخاصة من الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا، زيادة فرص التصدير، مع توقع الشركات المصدرة مزيداً من الارتفاع في الطلب خلال الفترة المقبلة.

وتشير المقارنة السنوية وربع السنوية إلى أن أداء المصدرين قد تعزز في الربع الأخير من عام 2019 على خلفية ارتفاع الطلب من العملاء الدوليين وزيادة حجم السياحة، فيما كانت دول مجلس التعاون الخليجي وأفريقيا وأوروبا والهند من أهم أسواق التصدير في الربع الرابع من 2019.

وتشير نتائج المسح إلى أن المصدرين أبلغوا عن أداء أفضل من الشركات غير المصدرة فيما يتعلق بمستويات الأجور، حجم الإنتاج، أسعار البيع، أحجام البيع، الأرباح وطلبات الشراء الجديدة. ومن ناحية أخرى، كان أداء الربع الأخير أفضل من حيث التوظيف من الربع السابق.

أما بالنسبة للتحديات الرئيسة التي يواجهها المصدرون أثناء تصدير السلع والخدمات خارج الإمارات، فتتمثل في المنافسة وهامش الربح المنخفض ومخاطر السداد والتحصيل.

وفيما يخص التحديات الرئيسة التي واجهت مجتمع الأعمال في دبي خلال الربع الأخير من العام الماضي، بينت الدراسة أن 42% من الشركات واجهت تحدي المنافسة في عملياتها التجارية، وأفاد 67% من المستطلعين زيادة شدة التحدي خلال الربع.

وأشارت الدراسة أن 39% من الشركات اعتبرت المدفوعات المتأخرة من التحديات الرئيسة التي واجهتها، فيما ذكرت 77% منها أن شدتها زادت خلال الربع، فيما يعبّر الطلب غير الكافي عن تحدّ رئيسي ثالث واجه 24% من الشركات، وذكر 82 % من الشركات زيادة شدة التحدي خلال الربع.
#بلا_حدود