السبت - 30 مايو 2020
السبت - 30 مايو 2020
No Image

«اتصالات» و«دو» ترفعان سرعة الإنترنت 10%‎ لمواجهة تداعيات كورونا

كشفت هيئة تنظيم الاتصالات، عن ارتفاع معدل سرعة الإنترنت للنطاق العريض الثابت بنسبة 10% خلال شهر مارس، ليصل إلى 100 ميجابايت في الثانية، مقارنة بحوالي 90 ميجابايت في ديسمبر 2019، وذلك ضمن جهود المشغلين التي استهدفت إرساء سرعات وسعة عالية لشبكة الإنترنت المحلية تتواءم مع تطبيق منظومتَي العمل والتعليم عن بُعد اتقاءً لتداعيات أزمة كورونا «كوفيد-19».

وأفادت الهيئة بأن السرعات شهدت نمواً تدريجياً، لتصل إلى 93.2 ميجابايت في الثانية خلال يناير، و95 ميجابايت خلال فبراير، لتتجاوز حد الـ100 ميجابايت بنهاية الربع الأول.

وأشارت الهيئة إلى القدرة العالية والمتطورة للشبكات التي دعمت زيادة السعة، وأسهمت في الانسجام السريع مع المنظومة وانسيابها بسلاسة رغم الضغط وكثافة الاستخدام.

وكان كل مزودي خدمات الإنترنت الثابت «اتصالات» و«دو» قد أكدا قيامهم بتعزيز سرعات الإنترنت المنزلي ورفع السرعات دون رسوم، لتعزيز انتظام أنشطة العمل والتعليم عن بُعد، فيما قاموا بزيادة المحتوى الترفيهي الأسري عبر الخدمة، للتخفيف عن الأفراد والأسر خلال فترة العزل المنزلي.

ويصل عدد مشتركي الإنترنت عريض النطاق إلى أكثر من 3 ملايين مشترك حالياً بنسبة 100% من مشتركي الإنترنت بعد الإحلال التام الذي قام به المشتركون للخدمات نحو النطاق العريض والألياف الضوئية.

#بلا_حدود