السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
No Image Info

الإمارات تتصدر استثمارات صناديق رأس المال الجريء بالشرق الأوسط

اقتنصت دولة الإمارات العربية المتحدة النصيب الأكبر من قيمة استثمارات صناديق رأس المال الجريء في الشرق الأوسط خلال أزمة جائحة كورونا المستجد، في فترة الثلاثة أشهر من بداية شهر مارس وحتى نهاية شهر مايو الماضي.

وحسب بيانات موقع «جولة» المتخصص في استثمارات رأس المال الجريء، استحوذت الإمارات على استثمارات بنسبة 37% بقيمة 35.22 مليون دولار، لنحو 12 صفقة.

وبلغ إجمالي استثمارات صناديق رأس المال الجريء في المنطقة نحو 94.62 مليون دولار خلال الثلاثة أشهر بنهاية مايو، مقارنة مع 106 ملايين دولار بالفترة المماثلة من العام الماضي، بانخفاض سنوي 11%.

وجاءت مصر في المرتبة الثانية مستحوذة على 31% بما يعادل 29.15 مليار دولار، لـ9 صفقات، ثم السعودية بنسبة 29% بما يعادل 27.85 مليون دولار، لنحو 9 صفقات، فيما شهدت الفترة 3 صفقات بدول أخرى بقيمة 2.4 مليون دولار وبنسبة 3% من الإجمالي.

وتصدر قطاع التقنيات المالية قائمة أكثر القطاعات جذباً لأموال خلال الفترة بنحو 10 صفقات يليه قطاع التجارة الإلكترونية بنحو 6 صفقات يليه قطاع التقنيات التعليمية بنحو صفقتين.

وأوضحت البيانات أن أكبر الاستثمارات المعلنة لتلك الصناديق خلال تلك الفترة تصدرها صفقة شركة «بيور هارفست» للمزارع الذكية بقيمة 20.6 مليون دولار، ثم صفقة «سويفل» للنقل التشاركي بقيمة 20 مليون دولار يليها صفقة شركة «نعناع» بقيمة 18 مليون دولار.

من ناحية أخرى جاء صندوق «500 ستارت آب» قائمة أكثر الصناديق نشاطاً في تلك الفترة بنحو 9 صفقات، يليه صندوق «فيجن فينتشرز» بنحو 4 صفقات، يليه 4 صناديق سجلت 3 صفقات منفصلة لكل منها هي (الشركة السعودية للاستثمار الجريء «SVC»، إنديور كابيتال، الجبرا فينتشرز، إمباكت 46).

و«جولة»، هو أول موقع عربي متخصص في استثمارات رأس المال الجريء، ويهدف إلى رفع مستوى وعي المتعاملين في هذه الصناعة.

#بلا_حدود