الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
(الرؤية).

(الرؤية).

«الاتحادية للكهرباء» تطلق تسهيلات لقطاعي الاستثمار والسياحة

أطلقت الهيئة الاتحادية للكهرباء، مبادرة لدعم قطاعي الاستثمار والسياحة في شمال الإمارات (الفنادق والمنتجعات ومراكز التسوق والمجمعات السكنية)، من خلال تسهيل توصيل خدمة الكهرباء، بحيث يتم سداد نسبة تتراوح من 15 إلى 20% كدفعة مقدمة من قبل مطوري المشروع، واستبدال بقية الرسوم برسم استخدام الشبكة مع فواتير الاستهلاك الشهري.

ولفت مدير عام الهيئة، محمد محمد صالح، خلال مؤتمر صحفي عبر الاتصال المرئي «عن بُعد»، اليوم الأحد، إلى أن المبادرة تهدف إلى تقليل أعباء التكلفة الرأسمالية على المشاريع الاستثمارية، وتقليل مصادر التوليد الذاتي، وزيادة الإقبال على شراء وبيع الوحدات السكنية في المجمعات التي يتم تنفيذها من قبل مطوري المشروع، وتوحيد تعريفة الفواتير الشهرية وتطبيق نظام الشرائح التجاري المعتمد لدى الهيئة لجميع الفئات المستهدفة في مبادرة تعرفة الشرائح، والتي تتمثل في 28 فلس و33 فلس و38 فلس و43 فلس.

وأوضح أن المبادرة معنية باستبدال رسوم توصيل الخدمة، بسداد نسبة 15% كدفعة أولى من قيمة الرسوم للفنادق والمراكز التجارية، و20% للمجمعات السكنية من قبل مطوري المشروع، وتوزع بقية قيمة الرسم على شكل رسم استخدام الشبكة في فواتير الاستهلاك الشهرية، بحيث تضاف قيمة 5 فلس على فواتير الاستهلاك للفنادق، و6 فلس للمراكز التجارية، و8 فلس للمجمعات السكنية.


وقال صالح إن آلية عمل المبادرة بتقديم طلب لاعتماد المخططات وإجراءات التوصيل المعتمدة لدى الهيئة، وتوقيع عقد من قبل المطور للإدراج في مبادرة الهيئة لدعم قطاعي الاستثماري والسياحي، ليتم عرض طلب المطور على لجنة مختصة للتأكد من استيفائه شروط ادراج المبادرة، مضيفاً أنه بناء على ذلك يتم إخطار المطور بالموافقة أو الرفض.

وأفاد بأنه يتم احتساب رسم استخدام الشبكة حسب نوع المنشأة وطبيعة الاستثمار ضمن فاتورة الاستهلاك الشهرية، للتعامل كبديل عن سداد رسوم التوصيل للطلبات الجديدة، وتنطبق كذلك باحتساب رسم استخدام الشبكة في طلبات إضافة الأحمال المطلوبة.
#بلا_حدود