الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
No Image Info

«سنشري فاينانشال»: الإمارات دولة مميزة للشركات الصغيرة والمتوسطة

قال مدير المخاطر المالية ورئيس قسم الاستثمارات والاستشارات لدى «سنشري فاينانشال»، ديفيش مامتاني، إن تبوؤ الإمارات المرتبة للمرتبة الأولى عربياً، والـ17 عالمياً في صادرات الخدمات، وبالتالي قيادة الدولة لدول المنطقة، سببه الرئيسي هو موقعها الجغرافي إلى جانب التركيبة السكانية.

وأوضح في تصريحات لـ«الرؤية»، أن السلطات التنفيذية بالدولة استفادت من هذا العامل جيداً، وصممت سياسات وإطاراً شاملاً من أجل وضع نفسها كمحور رائد فيما يتعلق بالخدمات التجارية. موضحاً أنه على سبيل المثال، أدى توفر عدد من المناطق الحرة، إلى جانب المزايا الضريبية، إلى استقطاب أنواع متعددة من الشركات، تنوعت بين الشركات الصغيرة إلى الكبيرة وحتى الكيانات المالية، للاستعداد لفتح قاعدة لها في الدولة.

وأضاف أن هذا مثل نجاحاً كبيراً بشكل خاص للشركات، مؤكداً أن الدولة هي موطن لقوة مهارات موهوبة ضخمة قادمة من مختلف القطاعات والدول.

وأشار إلى أن دولة الإمارات جنت ثمار جهود ومزايا في العديد من المجالات، بما في ذلك اعتماد الرقمنة، متوقعاً أن يستمر هذا في توفير أساس قوي للأجيال القادمة والشركات الجديدة على حد سواء.

وكشف تقرير «التجارة العالمية من الخدمات لعام 2019» الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية «أونكتاد»، أمس، تبوؤ دولة الإمارات المرتبة الأولى عربياً، والـ17 عالمياً في صادرات الخدمات، مسجلة نمواً في قيمة صادرات الدولة من الخدمات يصل إلى 2.3%، فيما حلت في المرتبة الثانية عربياً بعد السعودية والـ18 عالمياً في واردات الخدمات، مسجلة نمواً في قيمة الواردات يصل إلى 2.4%.

وبالنظر إلى صادرات العالم من الخدمات خلال عام 2019، فقد حل قطاع السفر في المرتبة الأولى بإجمالي 1.44 تريليون دولار، مستحوذاً على 24% من مجمل صادرات العالم من الخدمات، فيما حلّ قطاع النقل في المرتبة الثانية بإجمالي 1.03 تريليون دولار، مستحوذاً على 17%.

وجاء قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المرتبة الثالثة بإجمالي 678 مليار دولار، مستحوذاً على 11%، يليه قطاع الخدمات المالية بحجم صادرات بلغ 520 مليار دولار، وبنسبة 8%.

وحققت الخدمات الحكومية حجم صادرات بقيمة 409 مليارات دولار، شكلت ما نسبته 7% من مجمل صادرات العالم من الخدمات، فيما بلغت صادرات رسوم استخدام الملكية الفكرية نحو 409 مليارات دولار، بنسبة 7%.

بدورها، سجلت صادرات خدمات التأمين والتقاعد نحو 137 مليار دولار بنسبة 2%، كما بلغ حجم صادرات قطاع البناء نحو 115 مليار دولار، شكل ما نسبته 1.9%.

وأظهر التقرير أن 55% من إجمالي صادرات العالم من الخدمات تستحوذ عليه 10 دول هي: الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، وألمانيا، وفرنسا، والصين، وهولندا، وأيرلندا، والهند، واليابان، وسنغافورة، فيما حلّت الولايات المتحدة في المرتبة الأولى عالمياً في صادرات الخدمات بإجمالي 876 مليار دولار خلال عام 2019، ونمو وصل إلى 1.6% مقابل عام 2018.

وجاءت دولة الإمارات في المرتبة الأولى عربياً، وفي المرتبة 17 عالمياً في صادرات الخدمات، بإجمالي 73 مليار دولار، ونمو وصل إلى 2.3% مقابل عام 2018، كما حلّت الإمارات في المرتبة السابعة على مستوى مجموعة الدول النامية في صادرات الخدمات لعام 2019.

#بلا_حدود