الخميس - 20 يناير 2022
الخميس - 20 يناير 2022
الرؤية - المصدر

الرؤية - المصدر

اختتام المرحلة الثانية من برنامج تطوير مهارات الشباب المواطنين

أعلنت «دبي للمشاريع الناشئة»، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، بالتعاون مع مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك»، المملوك بالكامل لسلطة واحة دبي للسيليكون عن اختتام المرحلة الثانية من «برنامج تطوير مهارات الشباب المواطنين»، مع جاهزية المشاركين الخمسة من أصحاب المشاريع الناشئة من دولة الإمارات لإطلاق مشاريعهم وذلك بعد حصولهم على الدعم والتوجيه والإرشاد لتعزيز نمو مشاريعهم التجارية.

وتم مع نهاية المرحلة الثانية من البرنامج اختيار لطيفة بن حيدر، مؤسسة «بيتكي Baytuki»، وهي منصة عقارية ذكية مدعومة بالذكاء الاصطناعي، للحصول على دعم ومزايا إضافية من البرنامج تشمل مكتباً مرناً مجاناً لمدة عام في مركز «ديتك»، وجلسة توجيهية لمدة ساعة مع «ديتك فينشرز» الذراع الاستثمارية لـ«ديتك»، ودخولاً مجانياً إلى غرف الاجتماعات لمدة 10 ساعات، وفرصة عرض مشروعها في معرض جيتكس 2020، بالإضافة إلى المشاركة والتحدث في إحدى فعاليات «دبي للمشاريع الناشئة» خلال هذا العام.

وحصل المشاركون الأربعة الآخرون في البرنامج على الدعم لتعزيز نمو مشاريعهم التجارية والذي شمل فرصة العمل من مركز «ديتك» مجاناً لستة أشهر، وجلسة توجيهية مع «ديتك فينشرز»، ودخولاً مجانياً إلى غرف الاجتماعات، بالإضافة إلى المشاركة في الدورة التدريبية حول ريادة الأعمال في ديسمبر المقبل.

وشملت قائمة المشاركين الأربعة في المرحلة الثانية من البرنامج كلاً من سلطان الحوسني وفهد الزرعوني مؤسسي «تيوتور مي TutorMe»، وهي منصة تربط المعلمين من أصحاب المؤهلات العالية بالطلاب، وحسن كياني، مؤسس منصة «إديتفيد Editvid» لإنشاء مقاطع الفيديو المدعومة من العامل البشري والذكاء الاصطناعي، والعنود مبارك، مؤسسة مشروع «كو ديفيلوب CoDevelop» للخدمات الاستشارية، بالإضافة إلى روضة العوضي، مؤسسة المتجر الإلكتروني «مزراي Mzarrai» للأحذية.

وخضع المشاركون الخمسة لبرنامج تدريبي إرشادي مكثف استمر لمدة 4 أسابيع، سلط الضوء على كيفية التخطيط للنماذج المالية والتسويق، وأهمية المبيعات، بالإضافة إلى اتخاذ خطوات فعلية حول الأنشطة الميدانية والبحوث والاجتماعات مع العملاء.

وقامت «دبي للمشاريع الناشئة» بالتعاون مع مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك» خلال المرحلة الأولى من البرنامج باختيار 30 من أصحاب المشاريع الناشئة ورواد الأعمال من الشباب المواطنين للمشاركة في أكاديمية التدريب والتوجيه والإرشاد ضمن برنامجهما المشترك الهادف إلى تطوير مهارات الشباب الإماراتيين، الذي بدأ في يونيو الماضي واستمر على مدى 4 أسابيع.

وانخرط المشاركون في الأكاديمية في تدريب متخصص حول مختلف المواضيع التي تهم رواد الأعمال.

وستساهم هذه الشركات الناشئة الـ30 التي شاركت بالبرنامج، لدى إطلاق وتوسعة مشاريعها بخلق حوالي 150 وظيفة إضافية في القطاع الخاص بحلول عام 2021.

وقال نائب رئيس - مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك»، هانس هنريك كريستنسن: «توفر ريادة الأعمال والمشاريع الناشئة فرصاً مستقبلية واعدة خاصة لفئة الشباب الذين أصبحوا يطمحون بشكل أكبر إلى بداية حياتهم المهنية بتأسيس مشاريع ريادية خاصة بهم. وهو توجّه صاعد عالمياً، وتتصدره دولة الإمارات إقليمياً».

وأضاف كريستنسن: «نحرص في مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال (ديتك) في واحة دبي للسيليكون على تمكين رواد الأعمال الشباب بالمهارات المتقدمة والدورات التخصصية والدعم الفني والتوجيه العملي لتحويل أفكارهم المبتكرة إلى مشاريع ناجحة. وتعاوننا مع غرفة دبي ضمن (برنامج تطوير مهارات الشباب المواطنين) يسهم في تمكين جيل جديد من رواد الأعمال من شباب وشابات الإمارات لقيادة مشاريع ناشئة مستقبلية فائقة المرونة بفضل اعتمادها على أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا».

وأكدت مديرة ريادة الأعمال في غرفة دبي، ناتاليا سايشيفا، على أهمية تنظيم وإطلاق «برنامج تطوير مهارات الشباب المواطنين»، حيث يعكس التزام «دبي للمشاريع الناشئة» بدعم الشباب المواطنين، وتفعيل دوره ومساهمته في نمو القطاع الخاص، مؤكدة أن النمو الملحوظ الذي أظهره المشاركون في المرحلة الثانية عكس فعالية هذا البرنامج الفريد من نوعه، حيث اكتسبوا المعرفة والمهارات اللازمة لتحويل أفكارهم التجارية إلى مشاريع واقعية.

وأضافت: «شهدنا خلال الأشهر القليلة الماضية، ومع إطلاقنا للبرنامج، إقبالاً كبيراً من قبل الشباب المواطنين للمشاركة في البرنامج، كما أن رواد الأعمال المشاركين في المرحلة الثانية من البرنامج أظهروا إمكانات هائلة حيث عملوا عن كثب مع خبراء من Al Mentor، وهي منصة تعليمية إلكترونية رائدة إقليمية مصممة خصيصاً للجمهور الناطق باللغة العربية، بهدف مساعدتهم على تطوير خطط أعمالهم واستثمار إمكاناتهم وقدراتهم في تطوير أعمالهم ودخول سوق العمل».

وستنظم «دبي للمشاريع الناشئة» خلال شهر ديسمبر المقبل دورة تدريبية جديدة ومتخصصة حول مختلف المواضيع التي تهم رواد الأعمال وتساعدهم على تطوير مشاريعهم التجارية.

وستكون هذه الدورة مفتوحة أمام جميع الطلاب والمهنيين ورجال الأعمال الإماراتيين أو المهتمين بقطاع التكنولوجيا من دولة الإمارات.

وسيتم تنظيم هذه الدورة من قبل خبراء ومدربين معتمدين ورجال الأعمال في مجال التكنولوجيا الذين سيتبادلون الأفكار والمعرفة والنصائح العملية والإرشادات لتشجيع الاهتمام بريادة الأعمال والعمل في القطاع الخاص.

ويهدف «برنامج تطوير مهارات الشباب المواطنين» بالدرجة الأولى إلى تشجيع الشباب الإماراتيين على الإقبال على وظائف القطاع الخاص من خلال تحديد المهارات التي يحتاجونها وتطويرها عبر توفير تدريب متخصص للمواطنين، وتزويدهم بالمعرفة والخبرات اللازمة في مجال ريادة الأعمال، بما يتلاءم مع المهارات والخبرات التي اكتسبوها من خلال هذا التدريب المتخصص.

ويهدف البرنامج إلى مساعدة المواطنين الشباب على إطلاق مشاريعهم الخاصة أو الانضمام إلى شركة ناشئة خاصة.

كما ويعتبر البرنامج المظلة التي ستجمع تحتها كل مبادرات «دبي للمشاريع الناشئة» التي تستهدف تطوير مهارات الشباب المواطنين.

وتعتبر «دبي للمشاريع الناشئة»، التي أطلقتها الغرفة خلال عام 2016، الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، والتي تعمل تحت مظلة مدينة دبي الذكية، وتجسد قيمة الشراكة بين القطاعين العام والخاص بهدف تشجيع الابتكار وريادة الأعمال، حيث تعتبر مصدراً رئيسياً لرواد الأعمال في دبي.

ويمكن للزوار الاطلاع على فرص العمل الجديدة، كما يمكنهم الاشتراك بأهم الأحداث التي تركز على التكنولوجيا، والدورات واللقاءات وغيرها من المعلومات الهامة.

وتدعم «دبي للمشاريع الناشئة» استراتيجية غرفة دبي الرامية إلى تمكين رواد الأعمال وتشجيع الابتكار، حيث أطلقت الغرفة في عام 2015، استراتيجية الابتكار الهادفة إلى تمثيل ودعم وحماية مصالح مجتمع الأعمال في دبي.