الأربعاء - 21 أكتوبر 2020
الأربعاء - 21 أكتوبر 2020
No Image

13 صفقة استحواذ واندماج في الإمارات منذ بداية 2020

تتصدر الإمارات مشهد عمليات الاستحواذ والاندماج في منطقة الشرق الأوسط، والتي سرّعت منها جائحة كورونا لتشمل كافة القطاعات الاقتصادية في الدولة من البنوك إلى التجارة الإلكترونية والعقارات والمرافق والطاقة والاتصالات.

ورغم الأوقات الاستثنائية التي يشهدها العالم نتيجة تداعيات فيروس «كوفيد-19»، لا تزال الإمارات تؤكد جاذبيتها كوجهة استثمارية عالمية من الطراز الأول، وذلك بفضل بيئة الأعمال الداعمة للشركات والمواهب الشبابية ورواد الأعمال، والتي تتيح لهم التوسع والنجاح لآفاق جديدة دائماً.

ورصدت «الرؤية» أبرز 13 عملية اندماج واستحواذ أعلنت عنها الشركات الإماراتية منذ بداية العام الجاري:

يناير

- أعلنت شركة أوبر في 3 يناير الماضي عن إتمامها إجراءات عملية الاستحواذ على شركة كريم مقابل 3.1 مليار دولار.

ومع إتمام الصفقة، تستحوذ «أوبر» على الأعمال الخاصة بـ«كريم» في مجال النقل والتوصيل والدفع في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط، والتي تضم أسواقاً رئيسية من ضمنها مصر والأردن والسعودية والإمارات.

- وفي 13 يناير من العام الجاري أتمت شركة دراجون أويل الإماراتية والمملوكة بالكامل لحكومة دبي صفقة استحواذ على حصة شركة بي بي البريطانية في مناطق امتياز شركة جابكو بخليج السويس بقيمة بلغت 500 مليون دولار.

- وفي 23 يناير كشف بنك دبي الإسلامي عن إتمامه عملية الاستحواذ الكامل على «نور بنك» من خلال صفقة تبادل الأسهم، حيث أصدر البنك 651.2 مليون سهم جديد.

ومع إتمام الاستحواذ يصبح بنك «دبي الإسلامي» ثاني أكبر مصرف إسلامي من حيث الموجودات في المنطقة بنحو 276.5 مليار درهم.

فبراير

- في 17 فبراير أكدت مجموعة الإمارات للاتصالات «اتصالات» على إتمامها عملية الاستحواذ على جميع أعمال «هلب آي جي» في كل من الإمارات والسعودية، بعد استيفاء جميع الشروط اللازمة وإنجازها. وتصل قيمة الصفقة إلى نحو 260.9 مليون درهم.

- وفي اليوم نفسه، أعلنت شركة العالمية القابضة أن شركة «آي إتش سي ريل استيت القابضة» التابعة لها قد أتمت عملية الاستحواذ على جميع حصص رأس مال شركة «الطموح للاستثمارات» المتخصصة بمجال تطوير وإدارة العقارات في الإمارات، كما أنهت العالمية القابضة صفقة الاستحواذ على حصة نسبتها 31.5% من رأس مال شركة بيور هيلث للتجهيزات الطبية.

- وفي 18 فبراير الماضي، أعلنت شركة دار التكافل توقيع عرض مشروط لمجموعة نور الاستثمارية وبنك نور للاستحواذ على 100% من أسهم كل من نور للتكافل العام ونور للتكافل العائلي بصفقة بلغت قيمتها 215 مليون درهم.

- وفي 26 فبراير بلغت قيمة استحواذ موانئ دبي العالمية على جميع أسهمها 3 مليارات دولار، وتضمنت صفقة التمويل التي عرضتها شركة «الموانئ والمناطق الحرة العالمية» على مؤسسة موانئ دبي العالمية 3 تسهيلات لتمويل الاستحواذ بآجال استحقاق 3 سنوات.

وتشمل الصفقة قرضاً بقيمة 3 مليارات دولار ما يعادل 11 مليار درهم وتبلغ مدته 5 سنوات، بحسب بيان لبورصة ناسداك دبي.

وعرضت شركة الموانئ والمناطق الحرة العالمية، الشركة المالكة لموانئ دبي العالمية الاستحواذ على نسبة الـ19.55% من أسهم «موانئ دبي العالمية» المتداولة في بورصة ناسداك دبي حالياً وهو الأمر الذي سيعيد الشركة إلى الملكية الخاصة.

مارس

- وفي مطلع مارس أعلنت شركة فارنك لخدمات إدارة المرافق والابتكار والاستدامة في الإمارات عن اكتمال عملية استحواذها على شركة سيرتس للخدمات الأمنية ذات المسؤولية المحدودة التي يقع مقرها الرئيسي في سنغافورة. وبموجب عملية الاستحواذ، ستتم إعادة تسمية العلامة التجارية «سيرتس» لتنضم إلى علامة «فارنك»، كما تم نقل جميع موظفي الشركة إلى المكتب الرئيسي لفارنك في دبي ومكتبها الآخر في أبوظبي.

أبريل

- في 6 أبريل الماضي أعلنت شركة تبريد استحواذها على 80 % من وحدة مملوكة لشركة إعمار العقارية بقيمة 2.48 مليار درهم، إلى جانب ذلك تمكن الاتفاقية، شركة «إعمار» بالاحتفاظ بنسبة 20% ضمن إطار شراكة طويلة الأمد مع «تبريد».

- وفي اليوم نفسه أعلنت مجموعة بنك أبوظبي التجاري إتمام كافة نواحي عملية الاندماج والتكامل مع بنك الاتحاد الوطني ومصرف الهلال قبل موعدها المحدد، الأمر الذي من شأنه أن يؤسس كياناً مصرفياً بأصول تبلغ 110 مليارات دولار (403.7 مليار درهم)، وبالتالي يشكل خامس أكبر بنك في دول مجلس التعاون الخليجي.

- وفي 7 أبريل أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة»، عن موافقة مجلس إدارتها على صفقة الاستحواذ على معظم أصول الكهرباء والمياه لدى مؤسسة أبوظبي للطاقة.

يونيو

- وفي مطلع شهر يونيو أعلن عن اندماج ضخم بين بيوت ودوبيزل بقيمة مليار دولار، إذ أعلنت مجموعة إميرجينغ ماركيتس بروبرتي المالكة لمنصة بيوت ومجموعة أولكس المالكة لمنصة دوبيزل عن دمج عملياتهما في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا، لتأسيس شركة جديدة.

أغسطس

- وفي 27 أغسطس الماضي قالت مجموعة ديليفري هيرو الألمانية لتوصيل الطعام عبر الإنترنت، إنها اشترت خدمة شراء البقالة عبر الإنترنت إنستا شوب، بعد أن ضاعفت الشركة تقريباً إيراداتها في النصف الأول من 2020.

وقالت ديليفري هيرو إن إنستا شوب بدأت أعمالها في 2015 وتعمل في الإمارات وعدد من دول المنطقة بحجم بضائع إجمالي سنوي قدره 300 مليون دولار، مضيفة أن الشركة التي تتخذ من دبي مقراً ستواصل العمل كعلامة تجارية مستقلة تحت القيادة الراهنة.

وذكرت ديلفري هيور أن الاستحواذ على إنستا شوب استند إلى تقييم يبلغ 360 مليون دولار، وبلغ السعر المبدئي 270 مليون دولار.

#بلا_حدود