الاحد - 29 نوفمبر 2020
الاحد - 29 نوفمبر 2020
No Image

صندوق النقد العربي يبحث واقع قطاع التأمين في النظام المالي العالمي في ظل الأزمة الراهنة

ينظم صندوق النقد العربي اليوم الخميس الموافق 29 أكتوبر 2020 اجتماعاً عالي المستوى «عن بعد» لرؤساء هيئات الإشراف على التأمين في الدول العربية، بمشاركة المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية، لمناقشة إطار تقييم وتخفيف المخاطر النظامية في قطاع التأمين في ظل جائحة كورونا، إضافةً إلى واقع وتحديات صناعة التأمين في الدول العربية.

ويشارك في الاجتماع رؤساء هيئات أو الإدارات المعنية بالإشراف على التأمين في الدول العربية وكبار المسؤولين المعنيين بقطاع التأمين ومديرو إدارات الاستقرار المالي لدى المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية وممثلون عن المؤسسات الإقليمية والدولية وفي مقدمتهم الاتحاد العربي لمراقبي التأمين والاتحاد الدولي لمراقبي التأمين ومجموعة البنك الدولي، إضافةً إلى صندوق النقد العربي.

يناقش الاجتماع واقع قطاع التأمين في النظام المالي العالمي في ظل جائحة كورونا، والتحديات والمخاطر والفرص التي يواجهها، وأثر تداعيات المناخ والكوارث الطبيعية عليه، إضافةً إلى كيفية تقييم المخاطر النظامية الناشئة عن قطاع التأمين، والمؤشرات الرئيسية لتقييم أدائه، ودوره في تعزيز الشمول المالي والاستقرار المالي في الدول العربية.

ويتناول الاجتماع أيضاً واقع قطاع التأمين وإعادة التأمين في الدول العربية في ظل جائحة كورونا، بما في ذلك المخاطر والتحديات والفرص التي تواجه قطاع التأمين، وسبل ووسائل توسيع وتعزيز تغطية الأفراد والشركات بخدمات التأمين الرسمية.

كما يتطرق الاجتماع إلى الإطار المؤسسي للرقابة على قطاع التأمين، والتعاون مع المصارف المركزية وكذلك التعاون الإقليمي بين هيئات الرقابة على التأمين في الدولة العربية.

كما يتناول النقاش، سبل الاستفادة من التقنيات المالية الحديثة في تطوير صناعة وخدمات التأمين في الدول العربية، ودور ذلك في تعزيز فرص الوصول لخدمات التأمين وتطوير القطاع المالي غير المصرفي.

وأشار المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، إلى أن عقد هذا الاجتماع عالي المستوى يأتي لتعزيز الحوار والتشاور بين السلطات الرقابية والاشرافية وكبار المسؤولين المعنيين بقطاع التأمين حول أثر جائحة فيروس كورونا المستجد على قطاع التأمين في المنطقة العربية والتباحث في التحديات والآفاق، في إطار المساعي الرامية للمحافظة على الاستقرار الاقتصادي والمالي في الدول العربية.

وأكد أهمية هذه الاجتماعات في نقل المعرفة وتبادل التجارب والخبرات بين الدول العربية حول التداعيات الاقتصادية والمالية في ضوء هذه التطورات. كما أعرب عن تطلعه للارتقاء بالتعاون والشراكة مع كل من الاتحاد العربي لمراقبي التأمين والاتحاد الدولي لمراقبي التأمين.

#بلا_حدود