الجمعة - 19 يوليو 2024
الجمعة - 19 يوليو 2024

10 خطوات للترويج وعقد الصفقات عبر منصة أديبك الافتراضية 2020

10 خطوات للترويج وعقد الصفقات عبر منصة أديبك الافتراضية 2020

من فعاليات معرض أديبك السابقة. (أرشيفية)

يتيح معرض أديبك في نسخته الافتراضية لعام 2020، والتي تنطلق من 8 حتى 11 نوفمبر الجاري، 10 خطوات سلسة للشركات العارضة في إدراج منتجاتها والتواصل مع الشركاء وإبرام الصفقات والأعمال التجارية، فيما قال مختصون في قطاع النفط ومشاركون في المعرض إن الدورة الاستثنائية لمعرض أديبك السنة الحالية تمثل تجربة رائدة أمام شركات النفط والغاز لتعزيز المعرفة والاعتماد على العالم الافتراضي في التواصل وعقد المنتديات العالمية عن بعد، بما يحقق لها تسريع التحول والتأقلم مع متطلبات المستقبل وما تفرضه الأوضاع العالمية من تحديات للحفاظ على استمرارية الأعمال.

وتستهدف المنصة وفق المنظمين تقديم تجربة غير مسبوقة لشركات النفط والغاز من خلال أحدث تقنيات التواصل الافتراضي في عرض المنتجات وتحديد العناصر والقيام بأعمال تجارية وعقد الصفقات بكلفة أقل، مستندين لنوافذ ومنصات تفاعلية كاملة خاصة بالشركات.

وتتيح المنصة الافتراضية في أديبك 2020 للشركات العارضة إنشاء النوافذ الخاصة بها والملفات التعريفية بها وبأنشطتها بشكل كامل، ما يعطي فكرة كاملة للعملاء عن الشركة وطبيعة عملها ومكانتها السوقية، إلى جانب إدراج كافة العارضين والمسؤولين بالشركة عبر تلك النوافذ.

كما تتيح المنصة إعداد المعرض الافتراضي لمنتجات الشركة والحلول التي تقدمها عبر منصة المعرض الرئيسية مع توفير قاعدة بيانات كاملة عن المنتجات، بما يوفر للزوار والعملاء تجربة متكاملة تحاكي الاطلاع المباشر والفعلي عبر المعارض الاعتيادية، فيما تتيح أيضاً إدراج كافة طرق الوصول للمنتجات وقنوات الاتصال من جانب الجمهور والمتعاملين.

فيما توفر أيضاً المنصة للعارضين إدراج التجارب التفاعلية والوسائط التعريفية المختلفة الخاصة بالمنتجات أو الأنشطة أو الملفات الخاصة والمعلومات الخاصة بالشركات والعارضين.

كما يستطيع العارضون أيضاً الوصول عبر منصة المعرض والتمتع بخدمة الوصول للعارضين الآخرين والمزودين، فيما يستطيعون إجراء كافة أنواع الاتصالات والاجتماعات المرئية ولقاءات العمل الافتراضية وغيرها من اللقاءات المباشرة عبر تقنيات الاتصالات المصورة بينما يتمكن العارضون أيضاً من إجراء اللقاءات الخاصة مع العملاء.

فيما تتيح المنصة للعارضين الترويج وتلقي كافة الاستفسارات والوصول إلى الطلبات من العملاء والجمهور عبر نوافذها الإلكترونية بالمنصة مع وجود خدمات إدراج الوثائق والمستندات وغيرها.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة الشموخ للنفط والغاز، علي العامري، إن الدورة الاستثنائية لمعرض أديبك السنة الحالية توفر تجربة رائدة أمام شركات النفط والغاز لتعزيز المعرفة والاعتماد على العالم الافتراضي في التواصل وعقد المنتديات العالمية عن بعد، بما يحقق لها تسريع التحول والتأقلم مع متطلبات المستقبل وما تفرضه الأوضاع العالمية من تحديات.

فيما رأى نائب الرئيس في أفيفا العالمية، محمد عوض، بأن المعرض سيقدم آلية سلسة وأكثر انسيابية وتقليصاً للكلفة لكافة الشركات والعارضين، مع تطبيق أحدث تقنيات المعارض الافتراضية وسرعة التنقل بين المنتجات والإلمام بشكل أوسع بها، إلى جانب إمكانية القيام بالأعمال التجارية المختلفة واللقاءات عبر النوافذ والمنصات التفاعلية المتوفرة خلال التجربة الحالية.