الاثنين - 01 مارس 2021
Header Logo
الاثنين - 01 مارس 2021
No Image Info

اتحاد المصارف ينظم مؤتمراً افتراضياً للأمن السيبراني بعد غد

ينظم اتحاد مصارف الإمارات، وبالاشتراك مع شركة الاقتصاد والأعمال، مؤتمراً حول الأمن السيبراني في المصارف خلال يومي 3 و4 من فبراير الجاري، عبر تقنية الفيديو المرئي (Webinar)، وتشارك فيه نخبة من الخبراء العالميين والإقليميين في مجال الأمن السيبراني وتقنية المعلومات وإدارة المخاطر، يتقدمهم الرئيس التنفيذي لأمن المعلومات في الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، ديفيد كاس، وعدد من الرؤساء التنفيذيين لأمن المعلومات في المصارف الإماراتية والعالمية.

يأتي المؤتمر عقب ازدياد حدّة الهجمات الإلكترونية التي تتعرض لها المصارف والأفراد حول العالم، خاصة بعد انتشار جائحة كورونا واتجاه المؤسسات إلى اعتماد مبدأ العمل عن بُعد، وانصراف العملاء إلى استكمال عملياتهم المصرفية عبر الإنترنت، ما شكّل حافزاً لاستهدافهم من قبل شبكات القرصنة.

وبالرغم من استعداد المصارف لمثل هذه الهجمات، فإن العميل والموظف يشكلان الحلقة الأضعف في الهجمات السيبرانية. وعليه، يسلط المؤتمر الضوء على اتجاه الأمن السيبراني وأفضل الممارسات في تقييم المخاطر وحماية بيانات العملاء، وكيفية الاستعداد للهجمات الإلكترونية والتعاون لمنع حصولها.

وأشار المدير العام لاتحاد مصارف الإمارات، جمال صالح، إلى حرص اتحاد مصارف الإمارات على عقد هذا المؤتمر الافتراضي لاطلاع العاملين في القطاع المصرفي على تطورات الهجمات السيبرانية والمخاطر الناتجة عنها واتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية بيانات العملاء، وضرورة معرفة العملاء لتلك المخاطر والاستعداد لها.

ودعا رؤساء ومسؤولي إدارات أمن وتقنيات المعلومات والمخاطر في كافة المصارف والمؤسسات المالية إلى المشاركة في هذا المؤتمر، الذي سيشكل منصة فعَّالة لبحث كافة التحديات التي يواجهونها جميعاً، واستعراض الحلول المناسبة لتلك التحديات.

#بلا_حدود