الاحد - 07 مارس 2021
Header Logo
الاحد - 07 مارس 2021
No Image Info

السفير الإثيوبي يبحث تعزيز التعاون المشترك مع صندوق أبوظبي للتنمية



استقبل محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية اليوم في مقر الصندوق سليمان ديديفو، سفير جمهورية إثيوبيا لدى الدولة، بحضور عدد من المسؤولين في كلا الجانبين.

وبحث الجانبان خلال اللقاء مجمل العلاقات الثنائية وسبل تنميتها وتطويرها، خاصة فيما يتعلق بدور الصندوق الداعم للحكومة الإثيوبية في تنفيذ المشاريع التنموية والاستثمارية الهادفة إلى تحقيق التنمية المستدامة بالإضافة إلى بحث فرص تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بما يساهم في تحقيق المنفعة المشتركة للدولتين.

وقال السويدي: «تأتي زيارة السفير الإثيوبي للصندوق في إطار اللقاءات والتنسيق المستمر بين الصندوق، والحكومة الإثيوبية، حيث يدعم الصندوق الأولويات الوطنية التي حددتها إثيوبيا لتحقيق التنمية في القطاعات التنموية والاقتصادية المختلفة».

من جانبه، ديديفو مواقف دولة الإمارات العربية المتحدة وصندوق أبوظبي للتنمية في دعم الاقتصاد الإثيوبي ومساعدة الحكومة على تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز النمو الاقتصادي لمواجهة مختلف التحديات، مشيراً إلى أن ما حققه الصندوق من إنجازات في مجال تمويل المشاريع الإنمائية والاستثمارية يؤكد على الدور الفعال الذي تقوم به دولة الإمارات في مساندة المجتمع الدولي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ويولي صندوق أبوظبي للتنمية أهمية خاصة لنشاطه التنموي في الدول النامية، خاصة في القارة الأفريقية، لا سيما أن المشاريع التي مولها في أفريقيا حققت نتائج إيجابية وساهمت بشكل ملموس في تحسين الظروف المعيشية للسكان وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ويذكر أن الصندوق مول في إثيوبيا مشروعين لدعم البنية التحتية بقيمة إجمالية بلغت 119.4 مليون درهم.

No Image Info

يشار إلى أنه تم إنشاء صندوق أبوظبي للتنمية عام 1971 بهدف مساعدة البلدان النامية من خلال تقديم قروض ميسرة لتمويل مشاريع التنمية المستدامة، وإدارة الاستثمارات طويلة المدى، كما يساهم الصندوق في دعم الاقتصاد الوطني من خلال تمويل الصادرات الإماراتية.

ومنذ نشأته، حقق الصندوق العديد من الإنجازات على الصعيدين المحلي والعالمي، حيث كانت له إسهامات بارزة في دعم مسيرة التنمية في 97 دولة نامية حول العالم.

وعلى مدى الـ49 عاماً الماضية، ساهمت المشاريع التنموية والاستثمارية للصندوق والتي بلغت قيمتها 105 مليارات درهم إماراتي في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في الدول النامية.

#بلا_حدود