الاحد - 18 أبريل 2021
الاحد - 18 أبريل 2021
محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية

محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية

محمد الحمادي: تشغيل «براكة» التجاري ينسجم مع رؤية الإمارات نحو مستقبل مستدام

أكد محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، أن الإنجاز الذي حققته المؤسسة وذراعها التشغيلية، شركة نواة للطاقة والذي تمثل في بدء التشغيل التجاري في المحطة الأولى في مشروع محطات براكة للطاقة النووية السلمية، ينسجم مع رؤية الإمارات نحو تحقيق مستقبل مستدام وأكثر إشراقاً.

وقال الحمادي: «تجسد محطات براكة نموذجاً متميزاً على صعيد التعاون الدولي، حيث يعمل على تنفيذ المشروع نخبة من الكفاءات والخبرات المواطنة المؤهلة من الحاصلين على اعتماد الهيئة الاتحادية للرقابة النووية إلى جانب خبراء دوليين مختصين، يتمتعون بكفاءات عالية ويعملون لضمان سير العمليات التشغيلية في المحطة الأولى».

وأضاف الحمادي: «تسهم محطات براكة في تطوير الجيل الجديد من القيادات الإماراتية المستقبلية لقطاع الطاقة، حيث شارك أكثر من 2000 إماراتي في مختلف مراحل تطوير المحطات، نحو 70% منهم من فئة الشباب، الذين سيكون لهم دور قيادي محوري في هذا القطاع في المستقبل».

وتابع الحمادي: «محطات براكة تدعم التنمية الشاملة في دولة الإمارات من خلال توفير فرص عمل مجزية على المدى البعيد، إلى جانب العديد من الفوائد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية التي ستعود بالنفع على الدولة خلال الـ60 عاماً المقبلة وما بعدها».

#بلا_حدود