الأربعاء - 12 مايو 2021
الأربعاء - 12 مايو 2021
أرشيفية

أرشيفية

5 ملايين معاملة أنجزتها جمارك دبي بالربع الأول 2021

كشفت جمارك دبي في إحصائيات حديثة أن المعاملات الجمركية التي أُنجزت خلال الربع الأول من العام الجاري سجلت 5 ملايين معاملة، بما يعادل ضعف عدد المعاملات للفترة ذاتها من عام 2019، وبنمو قوي بواقع 20% مقارنة مع 4 ملايين معاملة للربع الأول من العام 2020 الماضي.

الانفتاح الاقتصادي

وقال عبدالله الخاجة المدير التنفيذي لقطاع إدارة المتعاملين في جمارك دبي: «سنضاعف الجهود، ونستهدف أسواقاً عالمية جديدة، ونسعى لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية، لدعم رؤية حكومة دبي نحو تحقيق المزيد من الانفتاح الاقتصادي، ورفع قيمة تجارة دبي الخارجية إلى تريليونَي درهم، خلال الأعوام الخمسة القادمة، وفق توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، كما سنعمل من كثب لتنفيذ أهداف مشروع تطوير الخطة الاستراتيجية لإمارة دبي 2030، من خلال البناء على ما حققته دبي في مسيرتها الرائدة لتصبح مركزاً إقليمياً ودولياً للتجارة العالمية».

وأضاف: «تعكس مؤشرات الربع الأول الإيجابية انتعاشاً في مختلف القطاعات الاقتصادية في إمارة دبي، وقدرة الإمارة على سرعة احتواء التأثيرات الناجمة عن جائحة كورونا العالمية، وسط توقعات بتسارع النمو في الأداء الاقتصادي خلال العام الجاري إلى 4%، مع الأخذ بعين الاعتبار الوضع الحالي والتوقعات المستقبلية للاقتصاد العالمي، حيث أسهمت إجراءات الدعم التي تم إطلاقها أثناء الجائحة بشكل جوهري في جهود التعافي الاقتصادي المستمرة».

24 % زيادة في البيانات الجمركية

سجلت البيانات الجمركية نمواً بنسبة 24% لتصل إلى 4.47 مليون بيان جمركي خلال الربع الأول من العام الجاري وبمعدل 50 ألف بيان جمركي يومياً، مقارنة مع 3.4 مليون بيان جمركي للفترة ذاتها من العام الماضي، وحلت في مقدمة قائمة الخدمات التي تقدمها جمارك دبي، تلاها خدمة تقديم مطالبة سداد بعدد 238.4 ألف مطالبة، ثم خدمة طلب شهادات وتقارير 141.8 ألف طلب، ثم حجز موعد تفتيش جمركي 76.7 ألف طلب حجز، وخدمة طلب تسجيل الأعمال59.6 ألف طلب تسجيل.

أنظمة جمركية ذكية

وأشار عبدالله الخاجة إلى أن النمو الملحوظ في عدد المعاملات الجمركية، يؤكد استدامة الاقتصاد بإمارة دبي والدولة، كما أنه يعكس الخبرات المتراكمة لجمارك دبي في تطوير الخدمات الذكية التي استثمرت فيها الدائرة خلال السنوات الماضية، مؤكداً أن الدائرة تمضي قدماً في خطتها الاستراتيجية بالوصول إلى إنجاز كافة المعاملات عبر المنصات الذكية التي ابتكرتها وطورتها، حيث وصلت نسبة المعاملات التي تمت عبر القنوات الذكية والإلكترونية خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 99.6%، بإجمالي 5 ملايين معاملة، منها 67.2% للأنظمة الذكية بعدد 3.4 مليون معاملة، و32.3% للأنظمة الإلكترونية بعدد 1.6 مليون معاملة، فيما انخفض عدد المعاملات عبر «الكاونتر» إلى 23.5 ألف معاملة فقط.

وأضاف: «نجحنا بتضافر جهودنا وشراكتنا المتميزة مع القطاع الخاص أن نعبر التحديات التي فرضتها جائحة كورونا العام الماضي، ونتطلع إلى تحقيق إنجازات استثنائية في كافة القطاعات والعمليات الجمركية، ونسعى خلال العام الجاري أن نؤدي دوراً رئيسياً في دعم الاقتصاد الوطني والذي ينتظر أن يشهد طفرة تنموية مع الاقتراب من استضافة فعاليات معرض إكسبو 2020 دبي»، مؤكداً أن جمارك دبي تحرص ووفق خطتها «2021-2026» على تعزيز تجربة عملائها وزيادة العائد على أعمالهم وفتح آفاق تجارية رحبة مع شركاء دبي التجاريين، وتحقيق متطلبات مجموعات العمل والتجارة وزيادة رضاهم وسعادتهم عن الإجراءات والخدمات التي توفرها لهم.

بطاقة المركبات الإلكترونية

انطلاقاً من جهودها في ترسيخ الشراكة مع القطاع الخاص وتحفيز أعمال الشركات، أطلقت جمارك دبي مبادرة منح صلاحية طباعة بطاقة المركبات الآلية لوكالات السيارات المعتمدة لدى الدائرة، وتهدف هذه المبادرة إلى التسهيل على العملاء عبر توفير خدمات مباشرة 7 نجوم وتسريع العمليات التجارية، وتخفض الكلفة على الوكالات، وتعمل جمارك دبي بصفة مستمرة على تطوير العمل الجمركي من خلال الارتقاء بمستوى التقنيات والأجهزة المستخدمة في مراكزها الجمركية باستخدام أحدث التقنيات الذكية وتقديم خدمات جمركية إبداعية.

مؤتمر عالمي

تترقب أوساط قطاعات التجارة المؤتمر العالمي الخامس للمشغل الاقتصادي المعتمد الذي تنظمه جمارك دبي بالتنسيق مع الهيئة الاتحادية للجمارك ومنظمة الجمارك العالمية، وتنطلق فعالياته في 25 حتى 27 من شهر مايو القادم، حيث سيناقش المؤتمر أفضل الفرص التجارية، ويبحث آليات نمو التجارة من خلال استشراف مستقبل التحولات التجارية بمشاركة أكثر من 1500 متخصص في القطاع التجاري والقطاعات المرتبطة به.

منصة التجارة الإلكترونية

تسعى جمارك دبي من خلال منصتها للتجارة الإلكترونية عبر الحدود الأولى من نوعها إقليمياً إلى تشجيع الشركات والمستثمرين في التجارة الإلكترونية على تأسيس مراكز إقليمية لها في دبي، تنفيذاً لتوجيهات القيادة بزيادة حصة الشركات الموجودة في دبي في التوزيع المحلي والإقليمي للتجارة الإلكترونية، وفي هذا الإطار وقعت الدائرة مؤخراً اتفاقية تعاون جديدة مع المنطقة الحرة لجبل علي «جافزا»، وكذلك اتفاقيات مشتركة مع «دبي الجنوب» و«دافزا»، لتمكينهم من تلقي خدمات منصة التجارة الإلكترونية، ما يدعم الدور العالمي لإمارة دبي ودولة الإمارات عموماً في التجارة الإلكترونية.

#بلا_حدود