الثلاثاء - 11 مايو 2021
الثلاثاء - 11 مايو 2021
أرشيفية

أرشيفية

«عمومية معهد الإمارات للدراسات المصرفية» تستعرض نتائج 2020

عقدت الجمعية العمومية العادية لمعهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، اجتماعاً برئاسة هشام عبدالله القاسم، رئيس مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، وأعضاء مجلس الإدارة، وجمال الجسمي أمين سر الجمعية العمومية المدير العام للمعهد.

واستعرضت الجمعية العمومية جدول الأعمال المكون من الاستماع إلى التقرير السنوي عن أنشطة المعهد لعام 2020، والاستماع إلى تقرير مجلس الإدارة ومدقق الحسابات عن الميزانية العمومية والحسابات الختامية عن السنة المنتهية بتاريخ 31/ 12/ 2020 والمصادقة عليها، وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في ديسمبر 2020.

وفي البداية استعرض المعهد التقرير السنوي (الفني والإداري) لعام 2020 ما وصل إليه المعهد من توسيع أنشطته وبرامجه والعمل على تعزيز جودتها لتحقيق الأهداف المرجوة منها حيث بلغ إجمالي الأنشطة والبرامج التي نفذها المعهد خلال الفترة من 1 يناير إلى 31 ديسمبر 2020 نحو (805) برنامجاً شارك فيها (30100) متدرب، منهم (12299) مواطناً ومواطنة، وصلت نسبتهم إلى (41%)، والجديد هذا العام تنظيم المعهد (20) ورشة عمل افتراضية وشارك في تلك الورشات (1404) مشاركين منهم (490) مواطناً ومواطنة يمثلون (35%) من إجمالي المشاركين في ورش العمل.

كما قدم المعهد (491) برنامج تدريب سنوي خلال الفترة 1 يناير- 31 ديسمبر 2020، شارك بها (23400) موظف وموظفة، منهم (9438) مواطناً ومواطنة يشكلون 40 % من إجمالي المشاركين.

ونفذ المعهد (31) برنامجاً تدريبياً خاصاً، شارك فيها (252) مشاركاً ومشاركة منهم (138) مواطناً ومواطنة يمثلون (55%) من إجمالي عدد المشاركين في البرامج الخاصة، ومن ضمن البرامج التدريبية التي نفذها المعهد في قطاع التأمين (191) برنامجاً التحق بها (3,135) متدرباً، شكل المواطنون 17% منهم.

وكشريك لوزارة الموارد البشرية والتوطين، يستمر المعهد بدعم قطاع البنوك من خلال توفير برامج حصرية لتدريب المواطنين وصقل مهاراتهم، شارك بها (1675) من شباب وشابات الوطن انخرطوا في (54) برنامجاً تدريبياً.

وبدوره، تقدم هشام عبدالله القاسم، رئيس مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية بالشكر والتقدير لإخوانه أعضاء الجمعية العمومية العادية على دعمهم أنشطة وبرامج المعهد وشكر أعضاء مجلس الإدارة والعاملين في المعهد على الجهود التي بذلوها في عام 2020 الذي شهد أوقاتاً استثنائية بسبب جائحة كوفيد-19 استدعت جهوداً إضافية لتطوير أساليب العمل عن بعد.

بدوره قال جمال الجسمي،، أمين سر الجمعية العمومية المدير العام للمعهد: «يحمل المعهد على عاتقه مسؤولية كبيرة تتمثل في تدريب الكوادر العاملة في المؤسسات المالية والارتقاء بمستوياتها لتواكب أحدث المستجدات العالمية في جميع المجالات ذات الصلة، ونعيش بسبب انتشار جائحة كوفيد-19 ظروفاً غير مسبوقة تطلبت منا التأقلم مع المستجدات وتقديم خدماتنا التدريبية عن بعد مع الحرص على ضمان تجربة تعليم تلبي احتياجات المتدربين، فبدأنا منذ مارس 2020 بالتعليم التفاعلي عبر الإنترنت، ونجحنا في ذلك بفضل الاستعدادات المسبقة والبنية التحتية المتطورة التي مكنتا من التعامل مع هذه المتغيرات بكفاءة واقتدار».

تطوير مستمر

كخطوة نحو تعزيز الفائدة التي يقدمها المصرف لمنتسبيه وتوفير تعليم إلكتروني شامل، أطلق منصة «انسايت» التعليمية عبر الإنترنت وهي الأولى والأفضل من نوعها من ناحية تقديم التعليم المالي المتخصص، وتهدف لتوفير تنسيق تفاعلي مدمج مع الملتحقين ببرامج التعليم في مجالات البنوك والتمويل من داخل الإمارات وخارجها، وتسهيل وصولهم إلى أكثر من 100 دورة تدريبية تتناول المهارات الوظيفية والشخصية والتكنولوجيا المالية وتحليلات البيانات والخدمات المصرفية للشركات والإدارة، والتمويل التجاري، والامتثال ومكافحة غسل الأموال، وإدارة المخاطر، والخدمات المصرفية الإسلامية، واتصالات الأعمال والخزينة وإدارة الاستثمارات والتطوير الذاتي.

ويستطيع الراغبون في الدراسة، التسجيل من خلال موقع المعهد على شبكه الإنترنت www.EIBFS.ae الذي يوفر نموذج التسجيل. وما على الراغبين في الالتحاق بأحد البرامج التعليمية إلّا تعبئة النموذج وإرساله إلكترونياً. أو الاتصال على 600566664، أو التوجه إلى مقر المعهد بالشارقة أو فرعيه في دبي وأبوظبي؛ حيث يتم استلام طلبات الالتحاق والتسجيل.

#بلا_حدود