الجمعة - 14 مايو 2021
الجمعة - 14 مايو 2021
أرشيفية

أرشيفية

10200 وحدة سكنية جديدة دخلت السوق العقاري بدبي وأبوظبي بالربع الأول

دخل السوق العقاري في كل من إمارتي دبي وأبوظبي 10200 وحدة سكنية جديدة خلال الربع الأول من العام الجاري، مدفوعة بانخفاض الأسعار التي جعلت المستثمرين يغتنمون الفرصة، وذلك بحسب تقرير حديث لشركة «جي إل إل».

وقالت رئيس قسم الأبحاث في شركة جيه إل إل لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا دانا سلباق، «ارتفع مخزون سوق العقارات السكنية في دبي إلى 607 آلاف وحدة مع إضافة 10 آلاف وحدة خلال الربع الأول من العام الجاري، وبالنسبة للفترة المتبقية من عام 2021، من المتوقع إضافة 46 ألف وحدة إضافية».

وأضافت سلباق: «على العكس من ذلك، شهدت أبوظبي تسليم ما يقرب من 200 وحدة سكنية جديدة، مما رفع إجمالي المخزون إلى حوالي 265300 وحدة، وبحلول نهاية عام 2021، من المقرر أن تدخل السوق العقاري في أبوظبي ما يقرب من 11700 وحدة».

وتابعت «من حيث الأداء، استمرت أسعار البيع والإيجارات العامة في دبي في تسجيل انخفاض بنسبة 5% و10% على التوالي خلال العام الجاري، وفي غضون ذلك، حافظت أسعار البيع في أبوظبي على استقرارها حيث سجلت معدلات الإيجارات انخفاضاً متوسطًا بنسبة 3-4%».

وقالت سلباق: «على الجانب الإيجابي، أدى انخفاض أسعار الوحدات السكنية إلى زيادة حجم المبيعات في الربع الأول من العام الجاري في دبي بنسبة 15% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ونتيجة لكون السوق ميسورة التكلفة، اغتنم المزيد من المستخدمين النهائيين الفرصة لدخول السوق».

وأشارت إلى أنه أدى إغلاق المستثمرين للعديد من صفقات فيلا/ تاون هاوس إلى انتعاش هامشي في أسعار بيع الفلل بنسبة 2% إلى 3% مقارنة بالربع السابق.

وتوقعت سلباق أنه مع التطورات الجديدة المتعلقة بخطط الدفع الجذابة والمرافق المجتمعية المتميزة ستجذب بشكل أكبر المستأجرين والمستخدمين النهائيين.

#بلا_حدود