الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021
No Image Info

20 % ارتفاع حمولة الاتحاد للشحن

أعلنت الاتحاد للشحن عن استعادة 90% من الوجهات التي اعتادت تسيير رحلات منتظمة إليها قبل أزمة كوفيد-19، وسجلت زيادة بنسبة 20% على حمولتها مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

وتسعى الشركة إلى تعزيز التعافي التجاري العالمي واستعادة الثقة بالأسواق العالمية، وتقدّم خدماتها لشبكة من 72 وجهة في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وأفريقيا والأمريكيتين. ويسيّر أسطولها النشط المكون من 65 طائرة 430 رحلة أسبوعياً، إضافة إلى رحلات الشحن التي تقدم خدماتها حسب الطلب إلى وجهات خارج شبكتها.

وقال بدر آل علي مدير تجاري أول لشؤون دولة الإمارات والشرق الأوسط وتأجير طائرات الشحن في الاتحاد للشحن: "حافظت الاتحاد للشحن على عمليات الشبكة خلال فترة الأزمة ووفرت الاستطاعة والإمكانات المناسبة لتلبية الطلب على المسارات الرئيسية، الأمر الذي نتج عنه زيادة ملحوظة في الحمولة المنقولة لمختلف أنحاء العالم".

وأكد: «أدى الالتزام بتوسيع العمليات وتوفير دعم إضافي للعملاء إلى قيام الاتحاد للشحن بنقل حمولات أكثر على مسارات أقل مقارنة بالفترة التي سبقت الأزمة. ومن المتوقع أن يستمر نمو طاقتها الاستيعابية خلال الأشهر المقبلة، مدعوماً بإعادة تسيير رحلات الركاب على متن الاتحاد للطيران».

وأطلقت الاتحاد للطيران خلال الشهر الماضي رحلات إلى ملقة وميكونوس وسانتوريني وفوكيت فيينا وذلك لتوفير طاقة استيعابية إضافية للرحلات بين أوروبا وآسيا.

ونجحت الشركة في تلبية خدمات إضافية على المسار الآسيوي وذلك بفضل عمليات الشحن ومبادرة تحميل مقصورات الطائرات، حيث تم تعديل 5 طائرات بوينغ 777 وذلك بإزالة مقاعد الركاب لتوفير قدرة استيعابية أكبر على المسارات الرئيسية مثل دكا وهو تشي مينه.

ومنذ مطلع العام، قامت الاتحاد للشحن بأكثر من 200 رحلة شحن إلى 30 وجهة خارج شبكتها، 20% منها بالنيابة عن الحكومة الإمارتية. ومنذ يناير 2021، نفذت الاتحاد للشحن خدمات شحن إلى دول مثل البوسنة والهرسك، وجزر القمر، وغينيا الاستوائية، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وموزمبيق، والسنغال، وغيرها من الدول في آسيا وأفريقيا وأوروبا والأمريكتين.

#بلا_حدود