السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021
No Image Info

حكومة الإمارات تُطلق 50 مشروعاً اقتصادياً جديداً

أعلنت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم، عن إطلاق 50 مشروعاً وطنياً بأبعاد اقتصادية تهدف إلى التأسيس لمرحلة متقدمة من النمو الداخلي والخارجي للدولة.



وعقد محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، والدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، وعبدالله بن طوق المري وزير الاقتصاد، والدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، وسارة يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، وعمر سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، إضافة إلى سعيد العطر رئيس المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات، صباح اليوم في دبي، مؤتمراً صحفياً للإعلان عن الحزمة الأولى من المشاريع.



وقال محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، خلال الإعلان عن مشروعات الخمسين، إن وثيقة مبادئ الخمسين تشمل مسار الدولة الاستراتيجي في المجالات الاقتصادية والتنموية والاجتماعية خلال الـ50 عاماً المقبلة، وتعتمد 10 مبادئ هي:

- الأولوية ستبقى تقوية الاتحاد من مؤسسات وصلاحيات وميزانيات.

- التركيز بشكل كامل على بناء الاقتصاد الأنشط في العالم.

- السياسة الخارجية لدولة الإمارات هي أداة لخدمة المصالح العليا وهدف السياسة هو خدمة الاقتصاد.

- المحرك الرئيسي للنمو هو رأس المال البشري.

- حسن الجوار أساس الاستقرار.

- ترسيخ السمعة العالمية لدولة الإمارات هي مهمة وطنية للمؤسسات كافة.

- التفوق الرقمي والتقني والعلمي سيرسم حدود الإمارات التنموية والاقتصادية.

- منظومة القيم ستبقى قائمة على الانفتاح والتسامح واحترام الثقافات وترسيخ الأخوة الإنسانية واحترام الهوية.

- المساعدات الإنسانية الخارجية هي جزء لا يتجزأ من مسؤولية الإمارات.

- الدعوة للسلم والمفاوضات لحل كافة الخلافات هي الأساس في السياسة الخارجية للإمارات.



وأعلن الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، وسارة يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة عن خطة الخمسين، وتشمل:

- إطلاق مشروع القيمة الوطنية المضافة ورفع مساهمة مصروفات المشتريات والعقود في الاقتصاد المحلي إلى 55 مليار درهم بحلول 2025.

- تخصيص 5 مليارات درهم لدعم المشاريع الإماراتية بالتعاون مع مصرف الإمارات للتنمية.

- تخصيص 5 مليارات درهم بالشراكة مع مصرف الإمارات للتنمية لدعم استخدامات التكنولوجيا المتقدمة بالدولة والتحول نحو الثورة الصناعية الرابعة.



وأعلن الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، عن اعتماد الدولة تشكيل اللجنة العليا للشراكات الاقتصادية.



وقال ثاني بن أحمد الزيودي، خلال مؤتمر الحكومة للإعلان عن مشروعات الـ50: «الدولة تتجه لعقد 8 اتفاقات مع أهم الاقتصادات الدولية مع دول إندونيسيا وإسرائيل والهند وبريطانيا وإثيوبيا وكينيا وكوريا الجنوبية».



كما أعلن وزير دولة للتجارة الخارجية أنه بالتزامن مع مشاريع الـ50 سيتم تحديثات في خيارات الإقامة في الإمارات، تراعي الظروف الإنسانية للمقيمين في الدولة مثل الإقامة الخضراء والإقامة الحرة للعاملين بشكل مستقل، أيضاً سيتم الإعلان عن حزمة من التعديلات التشريعية التي تدعم المنظومة، إلى جانب رفع سن الأبناء تحت إقامة ذويهم إلى 25 عاماً.



وأعلن عمر سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، عن مشروع 100 مبرمج كل يوم، الذي يهدف إلى إضافة 3000 مبرمج شهرياً للقوى العاملة للاقتصاد الوطني لدولة الإمارات.

#بلا_حدود