الجمعة - 22 أكتوبر 2021
الجمعة - 22 أكتوبر 2021
مركز دبي للسلع المتعددة

مركز دبي للسلع المتعددة

«دبي للسلع» يستقطب 1800 شركة جديدة خلال 2021

كشف مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة في العالم والسلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، عن تحقيق أفضل مستويات أداء منذ تأسيسه في عام 2002، خلال الفترة التي تشمل الأرباع الثلاثة الأولى من العام الجاري، حيث شهد انضمام 1800 شركة جديدة إلى منطقته الحرة في دبي.



وفي شهر سبتمبر 2021 وحده، استقبل مركز دبي للسلع المتعددة 215 شركة جديدة في منطقته الحرة ومنطقته التجارية وهو أفضل أداء يتحقق في شهر سبتمبر منذ تأسيس المركز.



وبهذا الأداء القياسي يستكمل المركز مسيرة أدائه المتفوق بعد تحقيق أفضل أداء نصف سنوي منذ 2013، كما سجل أفضل أداء على الإطلاق عن أشهر يونيو وأغسطس وسبتمبر خلال وقت سابق من العام الجاري.



وجاء الأداء القياسي ثمرة التركيز المتواصل من مركز دبي للسلع المتعددة على تعزيز سهولة مزاولة الأعمال وتبسيط إجراءات تأسيس الشركات في دبي، فضلاً عن توسيع مركزي الشاي والقهوة التابعين له، وإطلاق مركز الكاكاو ومركز كريبتو التابع لمركز دبي للسلع المتعددة، والذي من المتوقع أن يتحول إلى منصة تجمع ما يصل إلى 100 شركة مختصة في مجالات الكريبتو وتكنولوجيا البلوك تشين بحلول نهاية العام الجاري.



وتعليقاً على هذا الموضوع، قال أحمد بن سليّم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: «بدأ مركز دبي للسلع المتعددة عام 2021 من موقع قوة بجميع الاعتبارات، ما أتاح لنا تقديم أفضل أداء في النصف الأول من العام على مدى الأعوام الثمانية الماضية. وواصلنا العمل بهذا الزخم مع بداية الربع الثالث مُحطمين جميع الأرقام القياسية السابقة التي سجلها المركز منذ تأسيسه عام 2002. ومع انطلاق معرض إكسبو 2020 دبي وما يحمله المستقبل القريب من إنجازات تُسجل لدولة الإمارات العربية المتحدة، أتوقع أن نتجاوز عتبة 20 ألف شركة عضو مسجلة بحلول نهاية العام. وفي إطار استراتيجيتنا للتنويع، يواصل مركز كريبتو الذي أطلقناه مؤخراً استقطاب اهتمام متزايد من جميع أنحاء العالم، لا سيما بالتزامن مع تكريس دبي لمكانتها كمركز عالمي في هذا المجال».



وأضاف: «لقد كان الوباء عاملاً محفزاً عمل على تعزيز ثقافة الأعمال والتحول الرقمي مختصراً نحو 10 سنوات، وخلال هذه الفترة عمل مركز دبي للسلع المتعددة على ضمان البقاء في الطليعة في توفير ما يريده السوق ويحتاجه على حد سواء».



من جانبه، قال أحمد حمزة، المدير التنفيذي للمنطقة الحرة التابعة لمركز دبي للسلع المتعددة: «نجحت دبي، منذ بداية جائحة كوفيد-19، في الحفاظ على جاذبيتها التجارية وتعزيزها على مختلف الصعد. كما أدركت الشركات حاجتها إلى منصة تحصل فيها على الدعم وتحظى بإمكانية الوصول إلى أفضل المنشآت المختصة في قطاعات الأعمال وأكثر الخدمات الرقمية المتكاملة، لتكون قادرة على مزاولة أعمالها بقدر ما أمكن من السلاسة. وكما لمسنا من هذه الأرقام القياسية الجديدة، فإن مركز دبي للسلع المتعددة وفر للشركات متطلباتها الأساسية، وهو ما ظهر جلياً في توجه شريحة واسعة من رواد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات متعددة الجنسيات من قطاعات التكنولوجيا والاتصالات والخدمات المهنية والخدمات المالية والمعادن والأحجار الثمينة والطاقة، لتأسيس أعمالها لدينا. بالإضافة إلى ذلك، نحن فخورون أن معدل رضا الشركات الجديدة التي أسست أعمالها في مركز دبي للسلع المتعددة هو 90%. ونتطلع لتسجيل مزيد من الشركات في منطقتنا الحرة الرائدة عالمياً خلال الأشهر والسنوات المقبلة».



وحرص مركز دبي للسلع المتعددة خلال عام 2021، على تنظيم العديد من الفعاليات الافتراضية والمباشرة في مجموعة من أبرز الأسواق المستهدفة بهدف الترويج لأنشطته ولدبي بصفتها موقعاً مثالياً لإنشاء الشركات ومزاولة الأعمال مع بعض من أسرع الاقتصادات نمواً في مختلف أنحاء العالم. وتجدر الإشارة إلى أنّ أحمد بن سليّم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة، قد توجه خلال الشهر الماضي على رأس وفد رسمي إلى البرازيل والمكسيك لتعزيز آفاق التبادل التجاري مع الدولتين، لا سيما في مجال القهوة.



من ناحية أخرى، تتواصل أعمال الإنشاء في برج أبتاون تاور، أول برج في منطقة أبتاون دبي الفاخرة متعددة الاستخدامات، ليصل ارتفاع البرج حالياً إلى 269 متراً مع تركيز الأعمال الحالية على الطوابق السكنية.

#بلا_حدود