الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
No Image Info

«اقتصادية دبي» تدعو الشركات للالتزام بمستجدات الإجراءات التنظيمية

نظمت اقتصادية دبي سلسلة من الندوات الافتراضية لأصحاب الأعمال والمستثمرين على صعيد إمارة دبي، خلال الربع الأخير من العام الحالي لتشجيعهم على الامتثال التام للتدابير التي يجري اعتمادها على الصعيد الوطني تعزيزاً للشفافية ومكافحة أنشطة غسل الأموال.



وتم تنظيم هذه الندوات الافتراضية، بالتعاون مع شركة إيه جيه إم إس جلوبال لاستشارات مكافحة غسل الأموال والتي تتخذ من دبي مقراً لها، كجزء من المهام الاستراتيجية لاقتصادية دبي تعزيزاً لدورها الفعال في دعم مجتمع الأعمال وسهولة ممارسة الأعمال التجارية في دبي، حيث استهدفت توعية أكثر من 10000 شركة.



وتزامنت الجلسة التوعوية الأولى من سلسلة الندوات الافتراضية مع الحملة التي أطلقتها وزارة الاقتصاد لدعوة جميع أصحاب الأعمال والمهن غير المالية المحددة (DNFBP) في دولة الإمارات العربية المتحدة للتسجيل في نظام وحدة المعلومات المالية goAML ونظام الإبلاغ الآلي عن قوائم العقوبات قبيل نهاية شهر مارس 2021.



واستهدفت اقتصادية دبي خمس فئات من أصحاب الأعمال والمهن غير المالية المحددة بحيث شملت: «الوسطاء والوكلاء العقاريين، وتجار المعادن والأحجار الكريمة، المدققين، ومزودي الخدمات للشركات والمستشارين القانونيين».



وتشمل الأعمال والمهن غير المالية المحددة مجموعة واسعة من الأنشطة غير المالية الأكثر تعرضاً لمخاطر غسل الأموال، ويعد تسجيل الأعمال والمهن غير المالية المحددة على goAML ونظام الإبلاغ الآلي عن قوائم العقوبات إلزامياً وفقاً للقانون الاتحادي رقم 20 لعام 2018 بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وإجراءات تنفيذه وفقاً لقرار مجلس الوزراء رقم 10 لعام 2019.



كما استضافت اقتصادية دبي جولة أخرى من الندوات الافتراضية لحث الشركات على تقديم بيانات المالك المستفيد بموجب قرار مجلس الوزراء الإماراتي رقم (58) لعام 2020، حيث دعت جميع الشركات المسجلة في دولة الإمارات العربية المتحدة للكشف عن هوية المستفيد الحقيقي من خلال تقديم جميع التفاصيل اللازمة لإدراج اسم المستفيدين في السجل التجاري كأحد متطلبات امتثال الشركات في الدولة بما يواكب أفضل الممارسات الدولية.



وحققت سلسلة الندوات الافتراضية نجاحاً ملموساً وصدى واسعاً انعكس على استجابة قطاع كبير من أصحاب الأعمال والمهن غير المالية المحددة ومزودي خدمات مكافحة غسل الأموال وتزويدهم بالمعلومات اللازمة لتلبية المتطلبات القانونية والتنظيمية والتشغيلية للتسجيل على منصة goAML وتعبئة معلومات المستفيد الحقيقي.



وفي هذا الصدد، قال أحمد الهاجري، مدير إدارة التشريعات والدراسات القانونية، قطاع الحوكمة والتشريعات في اقتصادية دبي: «نسعى من خلال تنظيم هذه الندوات إلى مساعدة الشركات في فهم متطلبات ومزايا الامتثال للإجراءات التنظيمية المتعلقة بمكافحة أنشطة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتسجيل بيانات المستفيد الحقيقي في منصة goAML، تجنباً لأي تبعات قانونية. وقد استضافت هذه الندوات كوكبة من المسؤولين والخبراء المتخصصين الذين عكفوا على شرح تفاصيل عملية التسجيل وإعداد التقارير ببساطة ووضوح».



كما أعرب الهاجري عن تقديره لجهود أصحاب الأعمال والمهن غير المالية المحددة، الذين لم يكتفوا بالمشاركة فحسب في الندوات الافتراضية، ولكنهم بادروا بالتسجيل أيضاً في منصة goAML، ما يبرز تضافر جهود اقتصادية دبي ومجتمع الأعمال على صعيد الإمارة بهدف تلبية توقعات المجتمع الدولي فيما يتعلق بالامتثال لتشريعات مكافحة غسل الأموال.



من جانبه، قال أبهيشيك جاجو، المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة AJMS: «إن مساعي اقتصادية دبي في هذا المجال حققت إنجازات واسعة النطاق وغير مسبوقة في سبيل رفع مستوى وعي قطاع الأعمال في إمارة دبي بمتطلبات مكافحة غسل الأموال خاصةً أصحاب الأعمال والمهن غير المالية المحددة مقارنةً بكثير من دول العالم».



وتوفر وزارة الاقتصاد على موقعها الإلكتروني إمكانية التسجيل المجاني في منصة goAML ونظام الإبلاغ الآلي لقوائم العقوبات.

#بلا_حدود