الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
No Image Info

35% نمو العلامات التجارية الجديدة في سوق السلع والخدمات الإماراتي

ارتفع عدد العلامات التجارية الجديدة في سوق السلع والخدمات الإماراتي بنسبة فاقت 35% منذ منتصف العام، حيث سجلت ما يناهز 6900 علامة تجارية جديدة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، التي شهدت عودة تدريجية للأنشطة التجارية بعد انحسار تداعيات كورونا، ما عزز مكانة الإمارات كواجهة للتسوق والحصول على الخدمات مع وجود عدد كبير العلامات التجارية الشهيرة والمتنوعة في كافة السلع والخدمات المتاحة أمام المستهلكين من الأفراد وقطاع الأعمال.

وشملت العلامات التجارية الجديدة أكثر قطاعات السلع طلباً من جانب المستهلكين مثل الصناعات والسلع الغذائية والأدوية وحلول الحماية والوقاية من الفيروسات والذهب والمجوهرات وأجهزة الاتصالات والأجهزة والإلكترونيات المختلفة والمنسوجات والملابس والسيارات وسلع أنشطة الصيانة والإصلاح.

كما شملت القائمة أيضاً التجارة العامة ومنصات التجارة الرقمية وحزمة كبيرة من الخدمات مثل خدمات التعليم والخدمات الخاصة بالعقارات والاستشارات وحلول الطاقة وغيرها.

وبحسب وزارة الاقتصاد أسهم زخم العلامات التجارية الجديدة في السوق الإماراتي في دخول 15.6 ألف علامة تجارية جديدة لسلع وخدمات منذ بداية العام وحتى نهاية شهر أكتوبر.

ويأتي النمو في عدد العلامات التجارية الجديدة في وقت يشهد فيه تسجيل العلامات تسابقاً بين المزودين المحليين والأجانب للاستفادة من الزخم السوقي والطلب المتنامي ولا سيما المنتجات المستحدثة والأكثر اتساقاً مع اقتصاد المستقبل وتنامي مكانة الدولة كمركز إقليمي لتجارة السلع والخدمات وتزايد الفعاليات الاقتصادية الهامة.

وطبقاً للبيانات فإن شهري يوليو وأغسطس سجلا 3500 علامة جديدة فيما شهد كل من شهري سبتمبر وأكتوبر حوالي 3400 علامة جديدة وشكلت تلك المعدلات الأكبر منذ بدء جائحة كورونا، ما يعكس مرونة الاقتصاد المحلي وقدرته على تخطى تداعيات الأزمات والاستفادة من الفرص الاقتصادية ولا سيما مع تعزيز الطلب على السلع لتدعيم أمن الأسواق وانسيابية الخدمات المتواكبة مع متطلبات التحولات الرقمية وانسيابية السلع وسواء للسوق المحلي أو عبر عمليات الإنتاج والتصدير إلى مختلف دول العالم فيما يعزز بدوره من جاذبية السوق لرؤوس الأموال والمستثمرين.

ووفق توزيع نوعية العلامات تباينت العلامات المستحدثة بين عدد كبير من الشركات المحلية سواء الصناعية أو التجارية إلى جانب أكبر مزودي السلع والخدمات عالمياً.

وغطت العلامات قطاعات متشعبة تصدرتها حلول التكنولوجيا والاتصالات والإلكترونيات إلى جانب علامات أنشطة والعقارات والمقاولات ومواد البناء إضافة للصناعات الأساسية الغذائية والسلع الخاصة بها كما شملت علامات الأدوية والمواد الصيدلانية والمواد المصنعة ضد الفيروسات وخدمات النقل والملاحة البحرية واللوجيستيات وتجارة الجملة والتجزئة وعلامات المطاعم وشركات السيارات والسلع المختلفة الخاص بالمركبات متضمنة علامات سلع وأنشطة الصيانة والإصلاح وأيضاً قطاع الملبوسات والأحذية.

وشملت القائمة أيضاً مستحضرات التجميل والزينة وصناعة الذهب والمجوهرات كما شملت حزمة كبيرة من علامات الخدمات التجارية مثل مؤسسات الاستشارات والتدريب وخدمات التعليم والتوظيف ومراكز الأبحاث والمنصات الإعلامية وعلامات مؤسسات الخدمات الرياضية.