الاحد - 05 ديسمبر 2021
الاحد - 05 ديسمبر 2021
جناح إندونيسيا في إكسبو 2020 دبي. (تصوير محمد بدرالدين)

جناح إندونيسيا في إكسبو 2020 دبي. (تصوير محمد بدرالدين)

استكمال اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات وإندونيسيا في الربع الأول 2022

أكد حسين باجيس سفير جمهورية إندونيسيا لدى الدولة أن العلاقات الاقتصادية الإندونيسية الإماراتية شهدت تطوراً مهماً خلال الفترة الماضية، مشيداً بتوقيع عدد من الصفقات بين دولة الإمارات وإندونيسيا خلال زيارة جوكو ويدودو رئيس جمهورية إندونيسيا للدولة.

ونوه إلى بدء الدولتين مفاوضات في سبتمبر الماضي بشأن اتفاقية شراكة اقتصادية شاملة، وتوقع أن يتم استكمال اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة في الربع الأول من 2022 ما من شأنه تعزيز التجارة الثنائية.

وقال إن التبادل التجاري شهد ارتفاعاً بنسبة 27.78% إلى 215 مليون دولار أمريكي خلال الأشهر السبعة الأولى من عام 2021 مقارنة مع 168 مليون دولار أمريكي خلال الفترة نفسها في عام 2021 موضحاً أن إندونيسيا تعد واحدة من بين 8 دول تركز دولة الإمارات على تعزيز علاقاتها الاقتصادية والتجارية معها كجزء من مبادرة الإمارات «مشاريع الخمسين».

وكانت الإمارات قد أعلنت في شهر مارس 2021 أنها ستستثمر 10 مليارات دولار أمريكي في الصندوق السيادي في إندونيسيا- التابع لهيئة الاستثمار في إندونيسيا.

وأوضح السفير أن هيئة الاستثمار في إندونيسيا تستعد لاستقبال الاستثمارات والمشروعات الإماراتية التي سيتم تنفيذها، وقال إن الجانبين سيتطرقان لمناقشة أوجه التعاون لحماية أشجار المانجروف، مضيفاً أن إندونيسيا تعتزم زراعة 10 آلاف شجرة مانجروف في إندونيسيا.

وقال باجيس: «ما بين 10 آلاف و11 ألف سائح من الإمارات يزورون إندونيسيا سنوياً لكننا نرغب في زيادة هذا العدد إلى 100 ألف» مشيراً إلى أن الاتفاق على الخطة التنفيذية لمذكرة التفاهم في قطاع التعليم ستسهل عمليات تبادل الطلاب بما في ذلك بعثات التعليم في الخارج، حيث يدرس حوالي 50 طالباً إندونيسياً حالياً في الإمارات ونرغب في رفع هذا العدد إلى 500 العام القادم.