الخميس - 02 ديسمبر 2021
الخميس - 02 ديسمبر 2021
أرشيفية.

أرشيفية.

تمكين الشركات الأمريكية المملوكة لسيدات ورواد أعمال من تطوير أعمالها بأبوظبي

أطلق مكتب أبوظبي للاستثمار بالتعاون مع شركة مافن غلوبال آكسس برنامج «آكسس أبوظبي» الذي يتيح للسيدات الأمريكيات وروّاد الأعمال من مختلف شرائح المجتمع غير المدعومة توسيع وتطوير أعمالهم في الخارج.

وسيعمل البرنامج كجسر عبور للشركات الأمريكية إلى أسواق الشرق الأوسط انطلاقاً من إمارة أبوظبي، ويوفر لها باقة متنوعة من الحوافز المميزة والمزايا والخدمات.

ويأتي إطلاق برنامج «آكسس أبوظبي» في إطار جهود حكومة أبوظبي الرامية إلى تعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة في الإمارة من خلال استقطاب أبرز الكفاءات والمواهب، وتوفير بيئة عمل تضمن للشركات الوصول إلى الموارد والأدوات اللازمة لتحقيق النجاح.

ويُوفر البرنامج للشركات الأمريكية المشاركة فيه باقة واسعة من المزايا التي ستساعدها على النمو، بما في ذلك تعريفها بشركاء العمل المحتملين في الإمارة، وتقديم المشورة والإرشادات الفردية حول آليات تأسيس الأعمال من قبل لجنة استشارية خاصة بقيادة سفير البرنامج ورائد الأعمال «كيفن أوليري»، ونخبة من خبراء الأعمال العاملين في دولة الإمارات.

وقال محمد علي محمد الشرفاء الحمادي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي: «ترتبط دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية بعلاقات استراتيجية متينة تمتد لعقود طويلة، وهو ما ينعكس في أطر التعاون التجاري والاستثماري القوية بين البلدين، والتزامهما المشترك بتعزيز ثقافة الابتكار لبناء مستقبل أفضل للجميع».

وأضاف: «يسرنا الترحيب بالشركات الأمريكية، لا سيما تلك المملوكة لسيدات وغيرها من الأعمال التابعة لشرائح المجتمع غير المدعومة في أبوظبي، وذلك كجزء من رؤية الإمارة الرامية إلى دعم الشركات الطموحة الساعية لإيجاد حلول مبتكرة لمواجهة التحديات العالمية؛ حيث يمكن لهذه الشركات الاستفادة من بيئة الأعمال المحفزة والمشجعة في أبوظبي، والتي توفر لها كل المقومات اللازمة للنجاح والنمو. يعكس برنامج (آكسس أبوظبي) ثقافة التنوع والشمول التي تمتاز بها إمارة أبوظبي، وتطلعاتها لأن تكون بوابة لانطلاق الأعمال نحو الشرق الأوسط في عالمنا الذي يشهد مزيداً من الترابط والتكامل».

بدوره، أكد سفير برنامج «آكسس أبوظبي»، المستثمر ورائد الأعمال والشخصية التلفزيونية الشهيرة كيفن أوليري: «على أهمية البرنامج الخاصة بالنسبة له.. قائلاً: «تعلمت من والدتي رائدة الأعمال اللبنانية أهمية الشغف وروح المثابرة، وكيفية الموازنة بين طموحات وأهداف العمل ودعم وتمكين الآخرين؛ وتأتي هذه المبادرة لدعم الأعمال المملوكة لسيدات وشرائح المجتمع غير المدعومة لتوسعة أعمالها الدولية في واحدة من أكثر الوجهات ابتكاراً في العالم، لتجسد كل ما تعلمته منها. وبعد أن تعرفت على الفرص الاستثمارية المتنوعة التي تزخر بها إمارة أبوظبي، أتطلع للعمل عن كثب مع هذه الشركات، وتعريفها بإمارة أبوظبي والفرص التي توفرها لرواد الأعمال بما يساهم في الارتقاء بإمكانياتهم لتطوير أعمالهم والوصول بها إلى آفاق جديدة».

وستكتسب الشركات الأمريكية المشاركة في هذا البرنامج معرفة معمّقة حول كل ما تمتاز به إمارة أبوظبي من مقومات للنمو والنجاح مثل البنية التحتية المتطورة، والموقع الاستراتيجي الذي يتيح التواصل السريع مع مختلف مناطق العالم، فضلاً على احتضانها للعديد من المواهب والكفاءات البشرية المتميزة، وتمتعها بأسلوب حياة عالمي، وغناها بفرص الأعمال الواعدة. وستساهم هذه الشركات في تعريف نظرائها في مجتمعاتهم المحلية بهذه المزايا الفريدة التي تتمتع بها الإمارة.

وستنظم الفعالية الافتتاحية لبرنامج آكسس أبوظبي في الفترة من 21 إلى 23 نوفمبر، بالتزامن مع فعاليات فينتك أبوظبي الذي ينظمه سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الرائد وأحد أهم مسرعات تمكين الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا، حيث ستستكشف المجموعة المشاركة، بإشراف كيفن أوليري، الفرص التجارية والاقتصادية والتكنولوجية ضمن مختلف القطاعات بما في ذلك الرياضة والتمويل. وسيحضر الحدث أسطورة مانشستر يونايتد باتريس إيفرا، وبطل الدوري الأمريكي للمحترفين بكرة السلة ميتا وورلد بيس، ووالدة نجم الدوري الأمريكي لكرة السلة كيفن دورانت، واندا ديورانت.

كما سيتواجد عدد من الشخصيات البارزة في عالم التكنولوجيا مثل كيت غودال من شركة هاليكون، في حين سيقوم «هيل هاربر» الممثل الشهير ومؤسس تطبيق «ذا بلاك وول ستريت» باستكشاف المزيد من الفرص في مجالات التكنولوجيا في إمارة أبوظبي.

من جانبها، قالت سارة أوموليو، الشريك الإداري لشركة «مافن غلوبال آكسس»، ومؤسِسة برنامج «آكسس أبوظبي»: «بصفتي سيدة أميركية من أصل أفريقي من ولاية أوهايو، فإن أحد الأسئلة التي دائماً ما تطرح علي في بلدي هي: كيف أمارس عملي ليس فقط كسيدة، ولكن كسيدة من أصول أفريقية في المنطقة؟ وغالباً ما يتفاجأ الناس عندما أخبرهم عن قصص النجاح والتميز التي تحققها شركات تقودها سيدات من مختلف جنسيات العالم في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات. وقد حرصت على تأسيس برنامج (آكسس أبوظبي) لتمهيد الطريق أمام السيدات وشرائح المجتمع غير المدعومة التي تتطلع إلى تجسيد طموحاتهم بالنمو والنجاح وتحويلها إلى حقيقة على أرض الواقع».

ويعد برنامج آكسس أبوظبي إحدى مبادرات مكتب أبوظبي للاستثمار لدعم الشركات العالمية التي تسعى لتأسيس وتوسعة أعمالها في إمارة أبوظبي.

ويقدم مكتب أبوظبي للاستثمار مجموعة من البرامج والحوافز، بما في ذلك خدمات رعاية المستثمرين، كما يقدم الدعم للشركات من عبر برنامج الابتكار البالغة قيمته ملياري درهم، لمساعدتها في تحقيق النمو المستدام في إمارة أبوظبي والمنطقة.

ويتاح برنامج آكسس أبوظبي أمام جميع الشركات الأمريكية، حيث يمكن للشركات المهتمة التقدّم للبرنامج عبر: www.accessabudhabi.com