الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
No Image Info

القمة العالمية للصناعة والتصنيع تُنظم مؤتمر «السلاسل الخضراء»

تنظم القمة العالمية للصناعة والتصنيع الدورة الأولى من مؤتمر «السلاسل الخضراء»- الفعالية المتخصصة بالطاقة النظيفة والمتجددة، والتي تجمع خبراء الطاقة والصناعة من مختلف أنحاء العالم لمناقشة الفرص والتحديات التي تواجه قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة، ووضع خارطة طريق لتعزيز الاعتماد على الطاقة النظيفة والمتجددة والحد من الانبعاثات الكربونية الضارة.

ومن المتوقع أن يستقطب المؤتمر، الذي يقام في 24 نوفمبر الحالي، ضمن فعاليات القمة العالمية للصناعة والتصنيع، أكثر من 40 متحدثاً من كبار المسؤولين والخبراء في قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة من القطاعين العام والخاص بهدف بناء الشراكات بين مختلف الأطراف والجهات المعنية والتأكيد على أهمية توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في قطاع الطاقة لدعم الأجندة العالمية الخضراء.

ويسلط مؤتمر السلاسل الخضراء الضوء على ضرورة تنويع مصادر الطاقة وتعزيز الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة باعتبارها الحل الأمثل للحد من انبعاثات الكربون. ويعقد المؤتمر جلسات نقاش تتناول مواضيع هامة مثل أهمية الدور الذي تلعبه القرارات السياسية في تعزيز الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة، والتعاون بين القطاعين العام والخاص لتطوير سلاسل توريد للهيدروجين الأخضر، ودور الشبكات القائمة على الذكاء الاصطناعي في معالجة نقص الطاقة من خلال توزيع الموارد بالشكل الأمثل، وطرق إنشاء أسواق لتصدير الهيدروجين الأخضر، ومناقشة التحديات التنظيمية ودور الحوكمة في تعزيز الجهود للحد من انبعاثات الكربون.

وسينظم المؤتمر أيضاً جلسات خاصة لمناقشة الحلول المقترحة لتطوير سوق لمشتقات الطاقة المتجددة، وإيجاد حلول لنقل الطاقة بين الدول النامية والمتقدمة بالاعتماد على تقنية سلاسل الكتل «البلوك تشين»، وتسهيل الحصول على تمويل لتطوير قطاع الطاقة النظيفة وتوفير الحلول التقنية، والعمل على إيجاد حلول للتحديات المتعلقة بتخزين الهيدروجين وتوزيعه.

ومن بين كبار المسؤولين وخبراء الصناعة المشاركين في المؤتمر، كاسبار هيرزبرغ، رئيس قسم الإيرادات لشركة «أيه في إي في أيه»، والدكتور غيرهارد تونهاوزر، رئيس مجلس إدارة مجموعة «تي دي إي»، وآنا هوري، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ريسبيرا إنترناشونال، كارستن ستويكر، مؤسس شركة سفيريتي، وجايمس فيل، الشريك المؤسس ورئيس شركة جرين توكن باي ساب، وخالد المهيدب، نائب الرئيس الأول لأعمال الهيدروجين في أدنوك، وموريسيو فارغاس، الرئيس التنفيذي لشركة بايوتك، ومارتن ناجيل، المستشار لدى مكتب الرئيس التنفيذي في مصدر.

وقال بدر سليم سلطان العلماء، رئيس اللجنة التنظيمية للقمة العالمية للصناعة والتصنيع: «ساهمت الجهود المبذولة لتسريع اعتماد الطاقة النظيفة والمتجددة في إحداث نقلة نوعية في قطاع الطاقة العالمي، لكننا بحاجة إلى تعزيز جهودنا لتوفير مصادر طاقة مستدامة صديقة بالبيئة وبأسعار معقولة. ويوفر مؤتمر السلاسل الخضراء منصة مثالية لمناقشة مستقبل الطاقة بكل شفافية وموضوعية، مع التركيز بشكل خاص على الحد من الانبعاثات الكربونية في القطاع الصناعي من خلال توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة. ويسعدني أن أرحب بقادة العالم وخبراء الطاقة في الإمارات لتعزيز التعاون وتسريع وتيرة الابتكار في قطاع الطاقة».

كما تضم قائمة المتحدثين المشاركين في المؤتمر كلاً من ماريا ستراندسن، مسؤولة وقود المستقبل في شركة ميرسك، والدكتور أندريا لوفاتو، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس تطوير الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر في أكوا باور، وجوناثان كاربنتر، نائب الرئيس لخدمات الطاقة الجديدة في بتروفاك، والدكتور مالكوم كوك، نائب الرئيس ورئيس تطوير الأعمال في ثيسينكرب، والدكتور كارستن بورتشرز، نائب الرئيس لشبكات الطاقة الإستراتيجية في «إي. أون»، وبيير ساماتيس، كبير المستشارين في رولاند بيرغر.

ويقام مؤتمر «السلاسل الخضراء» في اليوم الثالث من القمة العالمية للصناعة والتصنيع، التي تقام في الفترة ما بين 22 و27 نوفمبر الحالي في مركز دبي للمعارض في إكسبو دبي بمشاركة أكثر من 125 متحدثاً من كبار قادة الصناعة والتكنولوجيا العالميين لمناقشة أبرز المواضيع المؤثرة في القطاعين الصناعي والتكنولوجي. وتستضيف القمة أيضاً مؤتمر الازدهار العالمي الذي تنظمه مبادرة محمد بن راشد للازدهار العالمي، بالإضافة إلى مجموعة من النشاطات والفعاليات التي تقام بالتعاون مع كل من المملكة المتحدة وأستراليا وإيطاليا، ومعرض للصناعة والتكنولوجيا المتقدمة يقام على مدار أيام الفعالية الستة.